أخبار

أغلقته ميليشيات ليبية.. البعثة الأممية تطالب بإبقاء الطريق الساحلي سالكًا
تاريخ النشر: 05 يوليو 2022 17:55 GMT
تاريخ التحديث: 05 يوليو 2022 19:15 GMT

أغلقته ميليشيات ليبية.. البعثة الأممية تطالب بإبقاء الطريق الساحلي سالكًا

دعت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، اليوم الثلاثاء، إلى إبقاء الطريق الساحلي الرابط بين شرق وغرب ليبيا مفتوحًا، بعد توارد معلومات عن إغلاقات من قبل "ميليشيات

+A -A
المصدر: خالد أبو الخير -إرم نيوز

دعت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، اليوم الثلاثاء، إلى إبقاء الطريق الساحلي الرابط بين شرق وغرب ليبيا مفتوحًا، بعد توارد معلومات عن إغلاقات من قبل ”ميليشيات مسلحة“.

وقالت البعثة في بيان إنها ”تتابع بقلق بالغ التقارير التي تفيد بإغلاق متقطع للطريق الساحلي غرب سرت عند البوابة رقم 50“.

وأكدت على ”ضرورة إبقاء هذا الطريق الحيوي مفتوحًا من كلا الاتجاهين لضمان حرية تنقل الأشخاص والبضائع بين المدن“.

وأثنت البعثة على اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) لجهودها الدؤوبة لحماية اتفاق وقف إطلاق النار المبرم، في تشرين الأول/ أكتوبر 2020، داعية جميع الأطراف إلى الامتناع عن أي أعمال استفزازية يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الوضع الأمني في البلاد.

وكانت ”ميليشيات“ من مدينة مصراتة أقدمت على إنشاء ”سواتر ترابية“ بارتفاع 3 أمتار غرب مدينة سرت في نقطة تسمى الكيلو 60.

وأعلنت لجنة 5+5 العسكرية المشتركة عن إعادة فتح الطريق، يوم 30 تموز/يوليو 2021، بعد إغلاق استمر عامين.

وأكدت اللجنة في حينه أنها ”منعت حركة الأرتال العسكرية على الطريق الساحلي في القطاع الممتد من بوابة بوقرين إلى بوابة التلاتين غرب بوابة مدينة سرت“.

وجاء فتح الطريق بعد جهود مضنية ونزع الألغام وإزالة السواتر الترابية منه، وإجراء عملية صيانة لبعض مقاطعه، وعدم فتح الطريق ومسألة تأمينه من أبرز التحديات التي تواجه اللجنة.

وأكدت اللجنة في وقت سابق، أن ”الطريق يخضع لسيطرة لجنة الترتيبات الأمنية التابعة لها، والتي ستضطلع بكل الإجراءات الأمنية بحرفية وحيادية تامة لضمان سلامة وأمن المارة على الطريق“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك