أخبار

ليبيا.. أحزاب تلوح بـ"حراك" حال انسداد المسار السياسي
تاريخ النشر: 29 يونيو 2022 17:00 GMT
تاريخ التحديث: 29 يونيو 2022 19:05 GMT

ليبيا.. أحزاب تلوح بـ"حراك" حال انسداد المسار السياسي

لوحت أحزاب سياسية ليبية، اليوم الأربعاء، بما أسمته "حراكا شعبيا سلميا"، في حال انسداد المسار السياسي بالبلاد. ودعت تلك الأحزاب، في بيان مشترك، إلى "إجراء

+A -A
المصدر: تونس - إرم نيوز

لوحت أحزاب سياسية ليبية، اليوم الأربعاء، بما أسمته ”حراكا شعبيا سلميا“، في حال انسداد المسار السياسي بالبلاد.

ودعت تلك الأحزاب، في بيان مشترك، إلى ”إجراء الانتخابات في أقرب الآجال وإنهاء الأجسام السياسية الحالية التي تجاوزت مدتها القانونية“.

وقالت إنه ”حال الفشل في التوصل إلى توافق بشأن القاعدة الدستورية والذهاب إلى الانتخابات، فإنها ستتجه نحو حراك شعبي سلمي بعيدا عن العنف“.

وأكد البيان، الذي حمل توقيع 26 حزبا وتلاه أحد ممثليهم خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة طرابلس، ضرورة ”اتخاذ قرارات جدية تعالج جذور الأزمة في ليبيا“.

ولفت إلى ”ما يعانيه المواطنون بعدما أنهكتهم سنوات النزاع، ومزقت النسيج الاجتماعي وارتفع فيه معدل الفقر إلى مستويات غير مسبوقة، ودعما للمطالب الشعبية لتحسين الظروف المعيشية والخدمية“.

ورحّب بالمبادرة الأخيرة لمستشارة الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا ستيفاني وليامز، بجمعها في القاهرة أعضاء من مجلسي النواب والأعلى للدولة في القاهرة للتباحث حول الوثيقة الدستورية.

وطالب البيان رئيسي المجلسين بالتوافق خلال الاجتماع بينهما،  واعتماد الإطار الدستوري الذي اتفق عليه في اجتماع القاهرة، محمّلا من يعرقل ذلك ”المسؤولية الكاملة“.

وتابع: ”نؤكد ضرورة العمل بالمادة الرابعة من الإعلان الدستوري في أي قوانين متعلقة بالانتخابات، بحيث تكون الأحزاب السياسية أساسا لأي عملية انتخابية“.

ودعا إلى ”التهدئة والتمسك بالطرق السلمية في حسم الخلافات، والاحتكام إلى لغة العقل وإعلاء مصلحة الوطن الذي يواجه تهديدات داخلية وخارجية“.

ومن أهم الأحزاب التي وقعت على البيان: ”التجمع الوطني لبناء الدولة، التجمع الوطني الحر، التجمع الوطني الليبي، أمل ليبيا، ليبيا الوطن، الميثاق الوطني، الطليعة، صوت الشعب، وحركة المستقبل“.

يشار إلى أن رئيسي المجلس الأعلى للدولة خالد المشري والبرلمان عقيلة صالح أنهيا، اليوم الأربعاء، في جنيف الاجتماعات التشاورية بحضور المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك