أخبار

في أول لقاء من نوعه.. مبعوث فرنسا الخاص يبحث مع باشاغا الوضع الليبي
تاريخ النشر: 29 مارس 2022 19:22 GMT
تاريخ التحديث: 29 مارس 2022 21:30 GMT

في أول لقاء من نوعه.. مبعوث فرنسا الخاص يبحث مع باشاغا الوضع الليبي

أجرى المبعوث الفرنسي الخاص إلى ليبيا بول سولير، اليوم الثلاثاء، مباحثات مع رئيس حكومة الاستقرار الوطني المكلفة من مجلس النواب فتحي باشاغا، في لقاء هو الأول من

+A -A
المصدر: خالد أبو الخير - إرم نيوز

أجرى المبعوث الفرنسي الخاص إلى ليبيا بول سولير، اليوم الثلاثاء، مباحثات مع رئيس حكومة الاستقرار الوطني المكلفة من مجلس النواب فتحي باشاغا، في لقاء هو الأول من نوعه.

وقالت السفارة الفرنسية في تغريدة لها عبر حسابها الرسمي على موقع ”تويتر“ :“تحادث المبعوث الفرنسي الخاص إلى ليبيا مع رئيس الوزراء المعين من قبل مجلس النواب فتحي باشاغا“.

وأضافت:“ وفقًا لاتفاق ملتقى الحوار السياسي، تم الاتفاق على ضرورة الحفاظ على وحدة ليبيا، وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية متزامنة، والتنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار عبر اللجنة 5+5″.

وهذه هي المرة الأولى التي يلتقي فيها مسؤول فرنسي مع باشاغا منذ تأدية حكومته اليمين أمام مجلس النواب، يوم 3 أذار/ مارس الجاري.

وجاء لقاء سولير باشاغا، في أعقاب لقاء جمع الأخير مع المبعوث الأمريكي الخاص إلى ليبيا السفير ريتشارد نورلاند قبل نحو أسبوع، ناقشا خلاله ”الوضع السياسي في ليبيا، وآفاق مسار موثوق لإجراء الانتخابات“.

وكان ”سولير“ قد بحث مع المرشح الرئاسي ورئيس ”تكتل إحياء ليبيا“، عارف النايض، يوم الجمعة، التطورات الأخيرة في ليبيا، وإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في أقرب وقت ممكن.

من جهة أخرى، أكد عضو المجلس الأعلى للدولة الليبي  عبد السلام الصفراني، اليوم الثلاثاء، أن مبادرة مبعوثة الأمم المتحدة لليبيا ستيفاني وليامز ”وصلت لطريق مسدود“.

وقال الصفراني في تصريح أوردته وكالة ”نوفا“ الإيطالية للأنباء، أن ”السبيل الوحيد للخروج من المأزق السياسي، يأتي من خلال التعديل الدستوري الثاني عشر، أو مبادرة مجلس النواب في طبرق لتشكيل حكومة جديدة، وصياغة الدستور لطرحه للاستفتاء في موعد لاحق“.

ورأى الصفراني، زعيم الحزب الديمقراطي الذي يقوده محمد صوان، الرجل الأول سابقًا في جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا أن ”هذه أفضل تسوية يمكن تنفيذها، ويمكن أن تقودنا إلى الانتخابات“.

وعقدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، يوم 22 آذار/ مارس، اجتماعًا تشاوريًا في تونس لصياغة القاعدة الدستورية للانتخابات.

ولم يحضر الجلسة سوى  أعضاء لجنة حوار مجلس الدولة فقط، بعد عدم إرسال مجلس النواب وفدًا لهذه الغاية، رغم إعلان ويليامز أن وفد البرلمان سينضم للجلسة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك