أخبار

تونس.. إحالة الغنوشي وصهره للقضاء بتهمة "تلقي تمويلات أجنبية"
تاريخ النشر: 11 مارس 2022 16:41 GMT
تاريخ التحديث: 11 مارس 2022 19:15 GMT

تونس.. إحالة الغنوشي وصهره للقضاء بتهمة "تلقي تمويلات أجنبية"

أكد مصدر قضائي تونسي، يوم الجمعة، أنه تقرر إحالة رئيس حركة "النهضة" الإسلامية راشد الغنوشي، والقيادي البارز فيها رفيق عبد السلام، إلى القضاء على خلفية شكوى تم

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أكد مصدر قضائي تونسي، يوم الجمعة، أنه تقرر إحالة رئيس حركة ”النهضة“ الإسلامية راشد الغنوشي، والقيادي البارز فيها رفيق عبد السلام، إلى القضاء على خلفية شكوى تم رفعها حول شبهة تلقي الحركة ”تمويلا أجنبيا“.

وقال المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته لـ ”إرم نيوز“، إنّ ”قاضي التحقيق بالقطب القضائي المالي (المكلف بمتابعة القضايا ذات الطابع المالي) في تونس العاصمة، استمع، اليوم الجمعة، إلى أقوال الغنوشي بخصوص شكوى كان قد تقدم بها عدد من النشطاء المناهضين للحركة، حول تلقيها تمويلات أجنبية خلال الحملات الانتخابية ولا سيما انتخابات 2014 و 2019“.

وأوضح المصدر أنّه ”تم تقديم الشكوى بناء على شبهة تلقي هذه التمويلات، وأن التحقيقات شملت الغنوشي بصفته رئيسا للحركة، ورفيق عبد السلام بصفته العضد الأيمن لرئيس الحركة والمكلف بالعلاقات الخارجية فيها“.

وأشار إلى أن ”عبد السلام هو صهر الغنوشي، وسبق أن شغل منصب وزير الخارجية في أول حكومة تشكلها ”النهضة“ بعد انتخابات 2011.

وذكر أنه ”تم الاستماع أيضا إلى شهادة رفيق عبد السلام بخصوص هذه القضية“.

وكان المحامي التونسي منير بن صالحة تحدث، في وقت سابق الجمعة، عن إحالة الغنوشي وصهره عبد السلام إلى القضاء بتهمة ”تلقي الحزب تمويلات أجنبية“.

وكتب المحامي منير بن صالحة في تدوينة على ”فيسبوك“ أنه ”من بشائر مسار 25 يوليو / تموز تمت اليوم إحالة راشد الغنوشي ورفيق عبد السلام من طرف حاكم التحقيق بالقطب القضائي المالي متهميْن على المجلس الجناحي؛ من أجل تلقي حزب سياسي تمويلات أجنبية“، في إشارة إلى حركة ”النهضة“.

وأكد بن صالحة أنّ ”قاضي التحقيق أحال وصمد أمام الضغط والتهديد“، وفق تعبيره، في إشارة إلى نفوذ الحركة الإسلامية على القضاء ومنعه في وقت سابق من فتح ملفات تدينها.

وأوضح أنّ ”التهمة هي ارتكاب حزب حركة النهضة في شخص ممثله القانوني راشد بن محمد خريجي جريمة قبول حزب سياسي لتمويل مباشر صادر عن جهة أجنبية بمشاركة رفيق بن عبد السلام بوشلاكة في ذلك، وهي الجرائم المنصوص عليها بمعاقبة مرتكبها بمقتضى المجلة الجزائية والفصول 19 و29 و30 من القانون المنظم للأحزاب“.

وفي السياق ذاته، كتبت النائبة السابقة في البرلمان التونسي فاطمة المسدي، في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية بموقع ”فيسبوك“ اليوم الجمعة: ”إحالة راشد الغنوشي على القضاء وأخيرا“، دون أن تقدّم توضيحات لأسباب المحاكمة.

وكانت المسدي أكدت، في وقت سابق، أنه حكم لصالحها يوم 21 شباط/فبراير الماضي بعدم سماع الدعوى في القضية التي رفعتها حركة النهضة ورئيسها راشد الغنوشي ضدها، على خلفية إثارة النائبة ملف تورط الحركة في تسفير الشباب التونسيين إلى بؤر التوتر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك