أخبار

المنفي يكشف عن خطته لنزع سلاح الميليشيات و "تفكيكها"
تاريخ النشر: 29 مارس 2021 22:06 GMT
تاريخ التحديث: 30 مارس 2021 6:16 GMT

المنفي يكشف عن خطته لنزع سلاح الميليشيات و "تفكيكها"

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، الاثنين، وضعه خطة لتفكيك الميليشيات، مجددا رفضه كقائد أعلى للجيش أي مسميات خارج الجيش الليبي ووزارة الداخلية. وقال

+A -A
المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، الاثنين، وضعه خطة لتفكيك الميليشيات، مجددا رفضه كقائد أعلى للجيش أي مسميات خارج الجيش الليبي ووزارة الداخلية.

وقال المنفي في بيان ”لن يكون للميليشيات المسلحة أي مكان داخل أروقة الدولة وسيُنزع سلاح أي مجموعة مسلحة، وقد وضعنا خطة لتفكيك جميع المجموعات المسلحة التي لا تتبع الدولة ولا تأتمر بأوامر الجهات العليا ويرغب أفرادها في المساهمة ببناء ليبيا“.

وحذر قائلا: “ سنضرب بيدٍ من حديد كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن وزعزعة استقراره والعبث بحياة المواطنين“ .

وأشار إلى أن خطة تفكيك الميليشيات ستبدأ من تاريخ (1-5-2021) وستتضمن مهلة لتسليم السلاح للدولة ومؤسساتها العسكرية المعتمدة لدى وزارة الدفاع ووزارة الداخلية حتى تاريخ (30-10-2021) ، منوها إلى أنه في حال رفض تسليم الأسلحة التي تهدد أمن الدولة سيتم فرض عقوبات محلية صارمة وعقوبات دولية من مجلس الأمن والدول الكبرى والداعمة لاستقرار ليبيا ومنها الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وجمهورية فرنسا والاتحاد الأوروبي والأفريقي وأيضا من قيادة الأفريكوم وحلف شمال الأطلسي (الناتو).

وأكد أنه سيكون هناك تدخل دولي قوي لدعم هذا المشروع الذي يؤدي لبناء ليبيا وحمايتها واستقرارها.

وختم المنفي بالقول: ”وإنني أدعو أبناءنا المشاركين في كل المجموعات المسلحة شرقاً وغرباً وجنوباً إلى الانضمام للوحدات العسكرية النظامية بالجيش وتكوين اللبنة الأولى للجيش الليبي“ .

يشار إلى أن الاجتماع الذي عقده المنفي بصفته القائد الأعلى للجيش الليبي، بمكتب القائد الأعلى بطرابلس، حضره رئيس الأركان الفريق الأول الركن محمد علي الحداد، وعدد من أعضاء الكادر الإداري والقانوني والمالي بمكتب القائد الأعلى.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك