أخبار

تقرير لجنة الخبراء يحذر من منح ميليشيات غرب ليبيا "شرعية غير مستحقة"
تاريخ النشر: 16 مارس 2021 23:16 GMT
تاريخ التحديث: 17 مارس 2021 6:40 GMT

تقرير لجنة الخبراء يحذر من منح ميليشيات غرب ليبيا "شرعية غير مستحقة"

حذر تقرير أممي من نفوذ الميليشيات في غرب ليبيا، ومن إعطائها "شرعية غير مستحقة"، مشيرا إلى أن منحها تلك الشرعية من قبل سلطات المجلس الرئاسي السابق بقيادة فايز

+A -A
المصدر: عبدالعزيز الرواف- إرم نيوز

حذر تقرير أممي من نفوذ الميليشيات في غرب ليبيا، ومن إعطائها ”شرعية غير مستحقة“، مشيرا إلى أن منحها تلك الشرعية من قبل سلطات المجلس الرئاسي السابق بقيادة فايز السراج، ساهم في خلق احتدام داخل الهيكل الأمني.

وقال تقرير لجنة خبراء الأمم المتحدة في ليبيا، إن قيادات هذه الميليشيات تعتمد أسلوب الابتزاز عبر انتشار ظاهرة التسجيل الصوتي، والابتزاز لدى الميليشيات للحصول على مناصب حكومية للتنفذ داخل السلطة والمال في ظل حكومة السراج، مشيرا إلى استمرار ظاهرة التهريب، خاصة شبكات التهريب من مدن زوارة وأبو كماش، واصفا ما يحدث بأن هذه المناطق ”لم تفقد قدرتها على القيام بعمليات التهريب غير المشروعة“.

وأكد التقرير الذي جاء في 555 صفحة، قيام شركة ”صادات“ التركية شبة العسكرية، بتدريب ميليشيات غرب ليبيا.

وأشار التقرير النهائي للجنة الخبراء بلجنة العقوبات، المشكلة من مجلس الأمن حول ليبيا، الذي حمل الرمز S/2021/229 إلى أن شركة ”صادات“ قدمت تدريبات عسكرية لميليشيات تابعة لحكومة فايز السراج، المنتهية ولايتها، كما قامت بالإشراف ماليا على 5000 مرتزق سوري في ليبيا.

وأوضح التقرير الأممي أن القبض على كل من أبوعبد الله الليبي، زعيم داعش في ليبيا، وحسن الوشي، زعيم تنظيم القاعدة بدول المغرب العربي، من قبل الجيش الليبي، وقيامه بتفكيك وضبط عدد من الخلايا الإرهابية، ساهم في تراجع عدد الهجمات الإرهابية.

ودعا التقرير إلى ضرورة أن يقوم مجلس الأمن بتفتيش الشحنات التي تصل إلى ليبيا، لمنع وصول الأسلحة، مؤكدا استمرار وصول السلاح إلى ليبيا بشكل غير شرعي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك