أخبار

تفاهمات أمريكية تركية تقضي برحيل المرتزقة السوريين من ليبيا خلال 30 يوما
تاريخ النشر: 14 مارس 2021 20:53 GMT
تاريخ التحديث: 15 مارس 2021 8:18 GMT

تفاهمات أمريكية تركية تقضي برحيل المرتزقة السوريين من ليبيا خلال 30 يوما

قال مصدر ليبي إن هناك ضغوطا دولية أدت إلى تفاهمات تركية أمريكية ستكون نتيجتها البدء في سحب المرتزقة السوريين من ليبيا، في غضون أربعة أسابيع ابتداء من مطلع أبريل

+A -A
المصدر: عبدالعزيز الرواف-إرم نيوز

قال مصدر ليبي إن هناك ضغوطا دولية أدت إلى تفاهمات تركية أمريكية ستكون نتيجتها البدء في سحب المرتزقة السوريين من ليبيا، في غضون أربعة أسابيع ابتداء من مطلع أبريل المقبل.

وأوضح مصدر في مكتب إعلام حكومة الوفاق لـ“إرم نيوز“، بأن ضغوطًا دولية وإقليمية أدت إلى تواصل الإدارة الأمريكية مع الحكومة التركية، والاتفاق على تفاهمات تقضي بسحب المرتزقة السوريين من ليبيا خلال 30 يوما، بداية من أبريل المقبل.

وبين المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن التعليمات وصلت إلى قيادات العناصر المسلحة التابعة لتركيا، بضرورة الاستعداد لمغادرة ليبيا، لافتا إلى أنه تم إبلاغ حكومة الوفاق بهذه التفاهمات.

يذكر أن دعوات عديدة أطلقتها الأمم المتحدة والحكومة الليبية الجديدة برئاسة عبد الحميد دبيبة، تطالب الدول بسحب مرتزقتها وقواتها من ليبيا، لضمان نجاح عملية المصالحة في البلاد.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ التوصل إلى وقف إطلاق النار في أكتوبر الماضي، زادت تركيا من وتيرة إرسال المرتزقة السوريين إلى ليبيا رغم المناشدات الدولية لوقف هذا الأمر.

وطالب مجلس الأمن الدولي، الدول التي لديها قوات ومرتزقة في ليبيا بسحبها ”دون تأخير“، كما ينص اتفاق وقف إطلاق النار بين حكومة الوفاق السابقة وقيادة الجيش الليبي.

وقد دعا دبيبة أيضا قوات المرتزقة والمقاتلين الأجانب الموجودين في البلاد إلى المغادرة، مؤكدًا عزمه التواصل مع الأمم المتحدة بهدف رحيل هذه القوات.

وقال دبيبة في كلمته أمام النواب: ”المرتزقة خنجر في ظهر ليبيا، ولا بد من العمل على إخراجهم ومغادرتهم، وهو أمر يتطلب الحكمة والاتفاق مع الدول التي أرسلتهم“.

وأضاف: ”سنتصل مع بعثة الأمم المتحدة“ لبحث إخراج هذه القوات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك