أخبار

الرئيس المصري يعلن عن مبادرة سياسية لإنهاء الأزمة الليبية
تاريخ النشر: 06 يونيو 2020 11:34 GMT
تاريخ التحديث: 06 يونيو 2020 20:28 GMT

الرئيس المصري يعلن عن مبادرة سياسية لإنهاء الأزمة الليبية

حذر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، السبت، من التمسك بالخيار العسكري لحل الأزمة في ليبيا، معلنا التوصل لمبادرة سياسية لإنهاء الصراع. وأبدى السيسي، خلال مؤتمر

+A -A
المصدر: عبدالله المصري- إرم نيوز

حذر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، السبت، من التمسك بالخيار العسكري لحل الأزمة في ليبيا، معلنا التوصل لمبادرة سياسية لإنهاء الصراع.

وأبدى السيسي، خلال مؤتمر صحفي رفقة قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، قلقه من ممارسات بعض الأطراف في ليبيا، مشيرا إلى أن أمن مصر من أمن واستقرار ليبيا.

وأكد الرئيس المصري أن الحل السياسي هو الوحيد لحل أزمة ليبيا، مبينا أن المبادرة المصرية تقوم  على احترام كافة المبادرات والقرارات الدولية بشأن وحدة ليبيا، داعيا المجتمع الدولي للعمل على إخراج المرتزقة الأجانب من كافة الأراضي الليبية.

من جهته، قال عقيلة صالح، رئيس البرلمان الليبي، إنه جار الآن وضع دستور جديد للدولة الليبية، ومن ثم إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية، مؤكدًا أن الدولة الليبية تتكون من 3 أقاليم وسوف تشارك جميعها، وسوف تكون ممثلة.

ودعا رئيس البرلمان الليبي، الأحزاب إلى المشاركة فى إعداد الدستور، والتعاون خلال هذه الفترة من أجل توحيد البلاد ومن ثم التنافس في الانتخابات.

وقال صالح إن الجيش الليبي تحرك من أجل محاربة الإرهابيين في طرابلس، لكن الوضع بعد التدخل التركي أصبح يحتاج إلى استعمال قوة أكثر من اللازم، وسيكون الضرر أكبر، متابعًا أنه تم الاستجابة إلى نداء الأخوة العرب، واتخاذ خطوة إلى الوراء وقف القتال قبول الهدنة، ولكن الطرف الآخر لم يلتزم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك