أخبار

وسط إجراءات مشددة.. جثمان الوزير الأول المغربي الأسبق عبدالرحمن اليوسفي يوارى الثرى (فيديو)
تاريخ النشر: 29 مايو 2020 17:43 GMT
تاريخ التحديث: 29 مايو 2020 17:46 GMT

وسط إجراءات مشددة.. جثمان الوزير الأول المغربي الأسبق عبدالرحمن اليوسفي يوارى الثرى (فيديو)

ووري جثمان الزعيم الاتحادي المغربي والوزير الأول الأسبق عبدالرحمن اليوسفي، الثرى، عصر اليوم الجمعة، غداة وفاته عن عمر ناهز الـ 96 عامًا، وذلك في مقبرة "الشهداء"

+A -A
المصدر: الرباط - إرم نيوز

ووري جثمان الزعيم الاتحادي المغربي والوزير الأول الأسبق عبدالرحمن اليوسفي، الثرى، عصر اليوم الجمعة، غداة وفاته عن عمر ناهز الـ 96 عامًا، وذلك في مقبرة ”الشهداء“ بمدينة الدار البيضاء.

وحضر مراسيم الدفن عدد محدود من الشخصيات السياسية البارزة وسط حضور أمني مكثف، وإجراءات احترازية صارمة، في ظل انتشار وباء كورونا المستجد في البلاد.

ودُفن اليوسفي بجوار رفيق دربه عبدالله إبراهيم، رابع رئيس حكومة في المغرب بعد الاستقلال، والذي شاركه في تأسيس حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية.

وضربت السلطات انطلاقًا من مستشفى ”الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان“؛ (مكان وفاة اليوسفي)، طوقًا على جنازة الراحل، مانعة بذلك أي تجمع واكتظاظ قد يرافق عملية الدفن في احترام لحالة الطوارئ الصحية المفروضة في المملكة.

وكان الراحل قد توفي خلال الساعات الأولى من اليوم عن سن ناهز الـ 96 سنة، بعد معاناة طويلة مع المرض.

ويعتبر ”اليوسفي“ من أبرز الوجوه السياسية في المغرب، حيث قاد تجربة ما سمي بحكومة التناوب بين (1998 و 2002)، والتي كان لها دور كبير في تغيير الأوضاع الاقتصادية والحقوقية في المغرب، خاصة في بداية حكم الملك محمد السادس.

كما أن حكومة التناوب، قاربت بين اليسار المغربي و القصر الملكي بعد طول صراع، حيث كان حزب الاتحاد الاشتراكي قبل هذه التجربة، يُعد من أقوى أحزاب المعارضة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك