الرئيس الجزائري يدعو إلى الالتزام بالحجر المنزلي أيام العيد

الرئيس الجزائري يدعو إلى الالتزام ب...

المصدر: جلال مناد-إرم نيوز

تعهد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، ليلة يوم  الأحد، بإنعاش ”الحياة الاقتصادية بعد الحجر ”؛ داعيا مواطنيه إلى التفاعل مع التدابير الاستثنائية لمواجهة وباء كورونا المستجد.

جاء ذلك في محاولة رئاسية لامتصاص غضب المواطنين، إثر فرض إجراءات حكومية تمنعهم من مغادرة بيوتهم أيام العيد، في فترة تمتد من الساعة الواحدة زوالا بالتوقيت المحلي إلى السابعة صباحا من اليوم الموالي.

وقال تبون في خطاب للأمة بمناسبة عيد الفطر، وبثه التلفزيون الرسمي، إن: ”أي تهاون في احترام إجراءات الحجر سيكلف البلاد خسائر أخرى“.

وثمة مخاوف رسمية من خرق التدابير المفروضة على المواطنين، ما قد يرفع عداد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا كوفيد19، بعد تجاوز العداد 8113 حالة مؤكدة و592 وفاة.

وخاطب الرئيس الجزائري مواطنيه: ”أدعوكم- وخاصة الشباب منكم- إلى الصبر على تحمل ما تبقى من الإجراءات الاحترازية يومي العيد“، موضحا أن ”الحرص على صحة المواطنين، يظل شغلنا الشاغل ولا شيء يساوي سلامة المواطن“.

وبدأ واضحًا -بحسب مراقبين- أن الرئيس الجزائري سعى إلى تبرير القرارات المفروضة على المواطنين منذ بداية شهر رمضان، وبينها إغلاق المحال التجارية والأسواق المحلية ومنع حركة السير على فترات ومنع زيارة المقابر خلال هذه المناسبة الدينية.

وشدد تبون أن الاستمرار في العمل بتدابير الوقاية من الوباء العالمي، يعني التعجيل بزوال الخطر، والعودة التدريجية إلى نسق الحياة العادية، وفق تأكيده.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com