موريتانيا.. علماء إفريقيا يطالبون بالتصدي للتطرف والجريمة العابرة للحدود (فيديو) – إرم نيوز‬‎

موريتانيا.. علماء إفريقيا يطالبون بالتصدي للتطرف والجريمة العابرة للحدود (فيديو)

موريتانيا.. علماء إفريقيا يطالبون بالتصدي للتطرف والجريمة العابرة للحدود (فيديو)

المصدر: أحمد ولد الحسن ـ إرم نيوز

اختتم مساء أمس الخميس، بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، مؤتمر للعلماء الأفارقة، حول ”دور الإسلام في إفريقيا: التسامح والاعتدال ضد التطرف والاقتتال“، المنظم بشراكة بين الحكومة الموريتانية، ومنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، الذي مقرّه في أبوظبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة.

المؤتمر شاركت فيه أكثر من 500 شخصية مرجعية من علماء المسلمين، ومفكرين ووزراء، وممثلي الهيئات والمنظمات الإسلامية والدولية.

المشاركون دعوا في ختام المؤتمر إلى الاسترشاد بالنماذج المجتمعية المعاصرة، مثل نموذج أبونتو في جنوب إفريقيا في مجال المصالحة، ونموذج دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال التّسامح.

المؤتمرون خرجوا بجملة من التوصيات شملت المطالبة بإعداد خطة متكاملة فاعلة ومندمجة ومستوعبة للتراث الإنساني الإفريقي للتصدي للتطرف والاحتراب والجريمة العابرة للحدود. وتطوير مناهج التفكير، وآليات العمل وفق وسائل مبتكرة: سلمية ومشروعة لمواجهة العنف والتطرف فكرا وممارسة، ومد مزيد من جسور التعاون بين الأديان والثقافات، أو بين رجال الدين والفاعلين في المجالات الإنسانية والحقوقية على ضوء مبدأ ”تحالف القيم“ و“الجوار الإنساني“.

وشملت التوصيات إعادة الاعتبار لفكر التسامح الديني، والتعايش السلمي بين الأفراد والشعوب استلهاماً للمبادئ الإنسانية العالمية، وقيم القارة السمراء، وتجسيدا للرسالة السامية التي أرستها صحيفة ”المدينة المنورة“.

وتفعيل ميثاق حلف الفضول الجديد وإبراز خصوصيته وما يحتويه من القيم والفضائل، ويفتحه من آفاق واعدة للتعايش وتوحيد الناس على أساس ”التعارف“ و“التعاون“ و“الإخوة الإنسانية“.

كما طالب مؤتمر العلماء الأفارقة باستلهام التقاليد والممارسات الاجتماعية النبيلة، التي يزخر بها التراث الثقافي والفني الإفريقي، في مجال تعزيز قيم السلم والتسامح والتعايش، وفض النزاعات بطرق سلمية، كما تجسّده جلسات الحكمة تحت ظل شجر الدوم الباوباب الإفريقية لتدبير الاختلاف بين المزارعين والرّعاة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com