الشاهد يزور الجزائر حاملًا رسالة من الرئيس التونسي قيس سعيّد – إرم نيوز‬‎

الشاهد يزور الجزائر حاملًا رسالة من الرئيس التونسي قيس سعيّد

الشاهد يزور الجزائر حاملًا رسالة من الرئيس التونسي قيس سعيّد

المصدر: تونس-إرم نيوز

يبدأ رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، الخميس، زيارة رسمية إلى الجزائر حاملًا رسالة من الرئيس قيس سعيّد إلى نظيره الجزائري عبدالقادر بن صالح.

وذكرت رئاسة الحكومة التونسية، الأربعاء، أن رئيس الجمهورية قيس سعيد كلف رئيس الحكومة يوسف الشاهد بأداء زيارة رسمية، الخميس إلى الجزائر، للقاء الرئيس الجزائري عبدالقادر بن صالح.

وقالت الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة، في بيان لها، إن ”الشاهد سيُسلم الرئيس الجزائري رسالة خاصة من سعيّد الذي يتطلع إلى زيارة الجزائر في الفترة القريبة القادمة“.

وأفاد مصدر حكومي لموقع ”إرم نيوز“ أن الزيارة التي تستغرق يومًا واحدًا، ”هي زيارة استثنائية نظرًا إلى العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين الجارين“، مشددًا على أن ”أمن تونس من أمن الجزائر“.

وأضاف المصدر أن ”العلاقات التونسية الجزائرية تشهد تطورًا متواصلاً في كل المجالات، لا سيما على المستوى الأمني، حيث يتواصل التنسيق على أعلى مستوى للتصدي لمحاولات تسلل للجماعات المتشدّدة“.

وأوضح المصدر أن ”الرسالة التي سينقلها يوسف الشاهد من الرئيس قيس سعيد إلى نظيره الجزائري، تؤكد على بحث مزيد تعزيز العلاقات الثنائية لما فيه خير البلدين، إضافة إلى تفعيل سبل التعاون لحل بعض الملفات الإقليمية لاسيما منها الملف الليبي“.

وتوقع المحلل السياسي التونسي، عبداللطيف الحناشي، أن ”تركز رسالة سعيّد إلى الرئيس الجزائري على الجانب الأمني والاقتصادي بين البلدين، إضافة إلى الأزمة الليبية“.

وقال عبداللطيف الحناشي، في تصريح لـ“إرم نيوز“، إن ”الرسالة ستتناول على الأرجح الملف الأمني والتنسيق بين البلدين لمنع تسلل بعض العناصر المتشدّدة عبر الحدود، خاصة بعد القضاء على زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي“.

من جهة أخرى، أشار الحناشي إلى أن ”الرسالة ربما تتناول أيضًا الوضع الأمني في ليبيا وانعكاسه على البلدين، وأيضًا ربما للاطمئنان على الوضع السياسي الذي تعيش على وقعه الجزائر وسط تواصل الحركات الاحتجاجية“.

وتابع المحلل السياسي التونسي قائلا إن ”الرئيس قيس سعيّد قد يكون أيضًا تطرق في رسالته إلى أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، خاصة أن تونس استقبلت خلال الفترة الأخيرة أكثر من 4 ملايين سائح جزائري“.

وأشار إلى أنه ”كان من المفروض أن يقوم الرئيس التونسي بهذه الزيارة مثلما وعد في وقت سابق، لكن من المتوقع أن تكون الظروف غير مناسبة خصوصًا وأن الرئيس الجديد منشغل بمتابعة تشكيل الحكومة الجديدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com