الجزائر تطرد برلمانية فرنسية اجتمعت بنشطاء معارضين – إرم نيوز‬‎

الجزائر تطرد برلمانية فرنسية اجتمعت بنشطاء معارضين

الجزائر تطرد برلمانية فرنسية اجتمعت بنشطاء معارضين

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

قررت الجزائر، مساء اليوم الأربعاء، ترحيل النائبة بالجمعية الوطنية الفرنسية ماتيلد بانو، بعد إبلاغ سفارة باريس بأنها ”شخص غير مرغوب فيه“، حسبما قال مصدر دبلوماسي من وزارة الخارجية الجزائرية، لـ“إرم نيوز“.

وأوقف الأمن الجزائري بانو، أمس الثلاثاء، في محافظة بجاية (260كم)، شرق البلاد، خلال مظاهرات طلابية حاشدة تعارض استمرار حكومة رئيس الوزراء نور الدين بدوي، وترفض الانتخابات الرئاسية.

والتقت عضو الجمعية الوطنية الفرنسية، بنشطاء وقادة في حزبي جبهة القوى الاشتراكية والتجمع من أجل الثقافة والديمقراطية (معارضان)، وأعضاء في مجالس بلدية منتخبة بمنطقة القبائل، ما أثار شكوكا حول نواياها.

ومنذ 48 ساعة، تقرر وضع مراقبة أمنية لصيقة بالنائبة، إلى حين تحويلها إلى مقر إقامتها بأحد فنادق الجزائر العاصمة، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقها، فيما اعتبرت وسائل إعلام محلية أن المعنية ”اخترقت الأعراف وقامت بأفعال منافية للدبلوماسية“.

وقالت ماتيلد بانو إنّ الشرطة ”منعتها والبعثة التي ترافقها، من التحرك نهار الثلاثاء، ومن دون أي سبب واضح“، كما تقرر إلغاء محاضرة متبوعة بنقاش كان يفترض أن تنشطها حول محور ”ثورات المواطنة والإيكولوجيا“.

 ونفت عضو البرلمان الفرنسي مسؤوليتها عن ”بثّ اضطرابات، بل لمقابلة مواطنين ملتزمين بالعدالة الاجتماعية والديمقراطية“، مضيفةً أنّها ”التقت مسؤولين ومنتخبين من عدة أحزاب طلائعية، وناشطين في شبكة مكافحة القمع“.

ونوّهت البرلمانية الفرنسية إلى رغبتها في ملاقاة جمعيات نسائية وعائلات موقوفي الرأي ومنظمات شبابية، بغرض تبادل أفكار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com