هل يلتقي خليفة حفتر بالسراج قبل انعقاد مؤتمر برلين؟ – إرم نيوز‬‎

هل يلتقي خليفة حفتر بالسراج قبل انعقاد مؤتمر برلين؟

هل يلتقي خليفة حفتر بالسراج قبل انعقاد مؤتمر برلين؟

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

كشفت مصادر سياسية ليبية عن ترتيبات ومساعٍ لعقد لقاء بين قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي الليبي، فايز السراج، قبيل انعقاد المؤتمر الدولي حول ليبيا الذي تحتضنه برلين شهر تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.

وقالت المصادر لـ“إرم نيوز“، إن ”دولًا وجهات تحاول من وراء الكواليس، ترتيب عقد اللقاء غير المؤكد لغاية الآن، للخروج برؤية تقرب وجهات النظر بين طرفي الصراع، وتعزز من فرص نجاح مؤتمر برلين“.

واعتبر سياسيان ليبيان من طرفي المشهد الليبي تحدثا لـ ”إرم نيوز“، أن عقد اللقاء بين حفتر والسراج ”صعب في ظل هذه الظروف“.

وقال عضو مجلس النواب الليبي، جبريل أوحيدة: ”أتمنى أن يكون خبر عقد اللقاء صحيحًا، ولكنني لا أعتقد إمكانية حدوثه، لأن السراج يتعرض لضغوط كبيرة من قبل الميليشيات الذين لا يمكن أن يقبلوا بأن يلتقي بحفتر“.

وأكد أوحيدة، أن ”السراج لو وجد ضمانات دولية تسانده في وجه الميليشيات، فإنه من الممكن أن ينعقد هذا اللقاء أو يذهب لأبعد من ذلك“، وفق تعبيره.

واتفق عضو المجلس الأعلى للدولة، عادل كرموز، مع الرأي الآنف الذكر، معبرًا عن عدم اعتقاده بإمكانية حدوث اللقاء، لأن ”موقف السراج واضح بأن لا حوار مع المعتدي“، على حد وصفه.

ومع الإعلان عن موعد انعقاد مؤتمر برلين، ثارت تساؤلات حول إن كان المجتمع الدولي سيتجه إلى فرض الحل في ليبيا بالقوة.

ويرى أوحيدة، أنه ”لو تمخّض مؤتمر برلين عن اتفاق جدي بين الدول المنخرطة في الأزمة الليبية، بتضامن أمريكي وضغط جدي يصل إلى التحذير بتدخل عسكري ضد أي طرف لا يلتزم بوقف إطلاق النار أو يخل بأي اتفاق.. عندها فقط ستكون هناك نتائج إيجابية“.

وأضاف: ”أما عدا ذلك.. فسيكون المؤتمر كسابقاته، لا يقدم ولا يؤخر“.

ومن جانبه، اعتبر كرموز أن ”المؤتمر لن يضيف جديدًا، لأن الوضع الآن معقد كثيرًا، بسبب إصرار الرئاسي ومجلس الدولة والنواب في طرابلس على رفض الجلوس مع حفتر، إضافة إلى أن هناك دولًا عظمى تدعم مشروع حفتر، ولن تقبل بأن لا يكون طرفًا“.

وأوكلت أجندة العمل المرتقب تقديمها في مؤتمر برلين، إلى دول جوار ليبيا، مصر والجزائر وتونس، فضلًا عن مهمة مراقبة الاتفاق الذي سيتمخض عنه المؤتمر  الذي سيتبعه مؤتمر للأطراف الليبية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com