قائد ميليشياوي ليبي يحرج السراج أمام المجتمع الدولي (فيديو) – إرم نيوز‬‎

قائد ميليشياوي ليبي يحرج السراج أمام المجتمع الدولي (فيديو)

قائد ميليشياوي ليبي يحرج السراج أمام المجتمع الدولي (فيديو)

المصدر: فريق التحرير

وضع قائد لواء ”الصمود“ المحسوب على التيارات المتشددة في مدينة مصراتة الليبية، صلاح بادي، حكومة الوفاق بموقف محرج أمام المجتمع الدولي؛ إثر ظهور جديد في معارك طرابلس، رغم العقوبات المفروضة عليه.

واعتاد بادي الظهور في محاور القتال بطرابلس ومصراتة خلال الفترة الأخيرة، لكنّ القيادي المتشدد، المتهم بحرق مطار طرابلس العام 2014، ظهر هذه المرة برفقة مسلحين أمام مدخل معسكر اليرموك في العاصمة، بعد إعادة السيطرة عليه من قبضة الجيش الليبي، ما يشكل أحد أطراف القوات التابعة للوفاق، وفق ما ذكرت قناة 218 المحلية، اليوم الأحد.

وأوضحت القناة، أنّ ”ظهور بادي بمظهر القيادي يشكل حرجًا كبيرًا لقوات الوفاق، باعتباره معاقبًا دوليًا، ولا يزال يتواجد في ساحات القتال، رغم تحذيرات الأمم المتحدة من تواجد المطلوبين والمعاقبين في صفوف أطراف النزاع“.

الحاج صلاح بادي يجدد لكم التحية من وسط معسكر اليرموك للي قالو الحوافر سيطرنا عليه ????????????

تم النشر بواسطة ‏قناة مصراتة علي الفيس بوك‏ في السبت، ٢١ سبتمبر ٢٠١٩

وأشارت إلى أنّ ظهوره في هذا التوقيت سيضع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، في ”موقف محرج، خصوصًا بعد زيارته في الفترة الماضية إلى روما، والتي أعربت له عن امتعاضها من وجود إرهابيين ومطلوبين ومهربين بين العناصر التي تقاتل بجانبه“.

وأوضحت القناة أنّ ”السراج يستعد للسفر إلى واشنطن لتمثيل ليبيا في الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة، ولقاء مسؤولين غربيين لتوضيح عدم وجود مطلوبين في صفوف قواته“.

يذكر أن بادي، هو أحد مؤسسي ميليشيات ”فجر ليبيا“، التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، التي أحرقت مطار طرابلس الدولي عام 2014، وتسبّبت في توقفه عن العمل، وشارك في أغلب الاشتباكات التي شهدتها طرابلس في السنوات الأخيرة، آخرها التي وقعت صيف 2018، وأسفرت عن مقتل 120 شخصًا، أغلبهم من المدنيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com