”مكافحة الفساد“ تكشف عن ارتكاب ”جرائم انتخابية“ في رئاسيات تونس – إرم نيوز‬‎

”مكافحة الفساد“ تكشف عن ارتكاب ”جرائم انتخابية“ في رئاسيات تونس

”مكافحة الفساد“ تكشف عن ارتكاب ”جرائم انتخابية“ في رئاسيات تونس

المصدر: إرم نيوز

كشف رئيس الهيئة التونسية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، اليوم الخميس، أن الهيئة سجلت تجاوزات وبعض الجرائم الانتخابية، خلال الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.

وأكد شوقي الطبيب، في تصريح لإذاعة ”موزاييك“ المحلية، أنه رغم نجاح تنظيم الانتخابات الرئاسية، إلا أنه تم تسجيل إخلالات وتجاوزات وبعض الجرائم الانتخابية التي تم لفت نظر هيئة الانتخابات إليها بغاية التعديل والتصويب للمسار الانتخابي.

خروقات خطيرة

وأضاف رئيس هيئة مكافحة الفساد، شوقي الطبيب، أنهم رصدوا محاولات تقديم رشاوى من قبل بعض المترشحين، مشيرًا إلى أن الوحدات الأمنية ألقت القبض على امرأة وهي بصدد توزيع الأموال على الناخبين يوم الاقتراع.

وأوضح الطبيب في ذات السياق، أن الخروقات التي سجلتها هيئة مكافحة الفساد تعدّ خطيرة، مؤكدًا أن أبرزها كانت نقل الناخبين باستعمال وسائل النقل الجماعي منها في منطقة باب الجديد وحي الطيران في قلب العاصمة تونس، إضافة إلى استخدام السيارات الإدارية وخروقات لبعض العمد ورؤساء البلديات، الذين لم يكونوا في مستوى الثقة، مضيفًا أنه تم تسجيل محاولات لرشوة ناخبين لمرشحين اثنين على متن سيارتين وزعوا الأموال.

وعبر شوقي الطبيب، عن استغرابه من الجدل الذي أثارته مشاركة هيئة مكافحة الفساد في مراقبة المسار الانتخابي، معتبرًا أن كل ما تعلق بالفساد هو من اختصاصاتهم حتى في فترة الانتخابات والتي يمكن أن ترصد فيها محاولات تقديم الرشاوى.

ودعا الطبيب هيئة الانتخابات إلى مزيد من التنسيق مع الهيئات والمجتمع المدني بعد رصد عدم وجود تكامل بينهم، معتبرًا أن الهيئة لم تنسق مثلًا مع الإعلام لتوضيح عدة مفاهيم، منها الصمت الانتخابي الذي تم اختراقه بكل وقاحة، وفق قوله .

واعتبر شوقي الطبيب أن الإخلالات لم تؤثر ربما على النتائج لكن تواصلها يهدد المسار الانتخابي الذي أصلًا تهدده الإدارة العميقة والمال الفاسد والإعلام المسير وغيرها، وفق قوله.

وأكد أنه في إطار التقصّي في الذمة المالية للمترشحين للانتخابات الماضية، سيتم دعوة الوكلاء الماليين لهؤلاء للتصريح بمكتسباتهم لورود معطيات تفيد بأن البعض من الوكلاء الماليين استفادوا من أموال العملية الانتخابية، حسب قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com