الحكومة الجزائرية ترفض دعوات إقالتها قبل انتخابات الرئاسة – إرم نيوز‬‎

الحكومة الجزائرية ترفض دعوات إقالتها قبل انتخابات الرئاسة

الحكومة الجزائرية ترفض دعوات إقالتها قبل انتخابات الرئاسة

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز

نفى وزير الإعلام والناطق الرسمي باسم  الحكومة الجزائرية، حسان رابحي، أنباء قوية جرى تداولها على نطاق واسع، بشأن استقالة حكومة رئيس الوزراء نور الدين بدوي قبل موعد انتخابات الرئاسة.

وقال رابحي، اليوم الثلاثاء، إن ”بقاء الحكومة هو حماية لمؤسسات الدولة، وإن بقاء أعضاء الفريق الحكومي في مناصبهم واجب لم يرتبط بزمن معين“، مردّدًا بذلك الرواية الرسمية بشأن ”تجنب الفراغ المؤسساتي“.

ويعد ذلك أول تصريح حكومي يخص دعوات جماهير واسعة إلى ”ترحيل الحكومة“، لارتباطها بآخر قرارات الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، فيما شدد وزير الإعلام أن تلك الدعوات ”تنمّ عن جحود وعدم عرفان بالقرارات المصيرية التي اتخذتها الحكومة“، مضيفًا : ”نحن حكومة قرارات ولسنا حكومة تصريف أعمال“.

وكان رئيس فريق الوساطة والحوار كريم يونس، قد تمسك بمطلب إقالة الحكومة الحالية وعرض الأمر على الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح، وقال إنه أبدى تفهمه للمقترح، وتتم دراسته وفق أطر دستورية، وفُهم ذلك أنه قبول رئاسي لرحيل حكومة بدوي.

وتعتزم الجزائر إجراء انتخابات رئاسية في 12 ديسمبر/كانون الأول، بعد استحداث سلطة عليا مستقلة لتنظيم الانتخابات ومراقبتها، وسط مخاوف من تدني نسبة المشاركة في الاستحقاق الذي يملأ شغور منصب الرئيس ”بوتفليقة“ المنتحي في 2 أبريل/نيسان الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com