الرئيس التونسي يدعو إلى ضرورة حياد الإدارة والمساجد في الحملات الانتخابية

الرئيس التونسي يدعو إلى ضرورة حياد الإدارة والمساجد في الحملات الانتخابية

المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

شدّد الرئيس التونسي المؤقت محمد الناصر، على ضرورة حياد الإدارة وإبعاد المساجد عن الصراعات السياسية في الحملات الانتخابية، داعيًا المواطنيين إلى الاقبال  على الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.

وأكّد أثناء كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح المركز الإعلامي بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات، على أن الانتخابات ”يجب أن تكون في إطار الدستور والقانون“، وفق تعبيره.

واعتبر الناصر أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وهيئة مراقبة الاعلام السمعي البصري وكل مكونات المجتمع المدني، مسؤولون عن تأمين الانتخابات وحسن سيرها.

وأضاف أن المساهمة الجماعية للتونسيين في هذه الانتخابات ”أمر ضروري ودعم قوي لمن سيتم انتخابه ليتولى منصب رئيس الجمهورية“، على حد قوله.

وشدّد الناصر على ضرورة الاقبال المُكثّف على الانتخابات ، لأن تونس مقبلة على إصلاحات كبرى وعلى إجراءات عديدة في الفترة القادمة ، تتطلب مشاركة الجميع.

وقال الناصر إن تونس نجحت في مختلف المواعيد الانتخابية التي تم تنظيمها منذُ عام 2011، وستنجح في الانتخابات الحالية وتواصل المسار بنفس الروح ونفس المسؤولية.

واعتبر محمد الناصر أن الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، ستكون شفافة ودليلًا على نضج ووعي الشعب التونسي، مشيرًا إلى أن الشعب التونسي، سيواصل مسيرته الديمقراطية وينتخب الأنسب لقيادة تونس في الفترة القادمة.

والجدير بالذكر أن التونسيين مدعوون لانتخاب رئيس للبلاد يوم 15 من شهر أيلول/سبتمبر الجاري، وتُجرى الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، بعد وفاة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com