مهن تنتعش خلال الحملات الانتخابية في تونس (فيديو إرم)‎ – إرم نيوز‬‎

مهن تنتعش خلال الحملات الانتخابية في تونس (فيديو إرم)‎

مهن تنتعش خلال الحملات الانتخابية في تونس (فيديو إرم)‎

المصدر: تونس -إرم نيوز

مع انطلاق موعد الحملات الانتخابية للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها في تونس، تنشط السوق التونسية وتنتعش معها بعض المهن والقطاعات التي كانت تعاني ركودًا.

ويعدّ قطاع الخدمات المطبعية من بين القطاعات الأوفر حظًا في استقطاب الزبائن، خلال الحملات الانتخابية باعتبارها عنصرًا فعالًا في الدعاية للمتسابقين في الاستحقاقات الانتخابية.

وأكد رؤوف الرايس، وهو صاحب شركة خدمات مطبعية، أن الطباعة تشهد انتعاشة كبيرة في فترة الانتخابات الرئاسية والتشريعية، مشيرًا إلى أنهم يعملون مع جميع الأحزاب السياسية.

وأضاف الرايس، في حديثه مع ”إرم نيوز“، أن عديد الأحزاب السياسية تعاملت معهم وطلبت منهم تحضير معلقات ضخمة وصور للمترشحين وطباعة البرامج الانتخابية للمترشحين.

من جهة أخرى، تشهد وكالات تأجير السيارات وعدد من النزل خصوصًا القريبة من العاصمة تونس انتعاشة هامة، في فترة الانتخابات.

وقال بلحسن بعبورة، وهو مدير عام بنزل، إنهم يعملون في فترة الانتخابات مع كل الأحزاب السياسية، حيث يقومون بتأمين قاعات للاجتماع وقاعات لتنظيم الاجتماعات الشعبية والندوات الصحفية للمترشحين والأحزاب المتنافسة.

وأضاف بعبورة، في تصريح لـ ”إرم نيوز“، أنهم يعملون على تأمين النزل وتجهيز القاعات والمطاعم وتحضيرها لحساب الأحزاب السياسية.

بدورها، أكدت لطيفة نواصري وهي مديرة فرع وكالة لتأجير السيارات، أن خدمة تأجير السيارات تنشط بالأساس خلال الفترة الانتخابية التي تشهدها البلاد، مشيرة إلى أنهم يعملون بدورهم مع جميع الأحزاب السياسية.

وقالت نواصري إن الأحزاب السياسية تحتاج لمجموعة كبيرة من السيارات لكي تتمكن من التنقل في مختلف مناطق البلاد لمقابلة الناخبين والترويج لحملاتهم الانتخابية، حيث أكدت أنهم يقومون بتأجير ما بين 15 و 20 سيارة ولمدة زمنية طويلة، وهو ما يمكنهم من جني أرباح مالية هامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com