الجيش الليبي يتقدم في غريان ويسيطر على ”غوط الريح“

الجيش الليبي يتقدم في غريان ويسيطر على ”غوط الريح“

المصدر: عبدالعزيز الرواف – إرم نيوز

حققت قوات الجيش الليبي، يوم الأحد، تقدمًا جنوب شرق مدينة غريان، وسيطرت على منطقة ”غوط الريح“.

وذكر المركز الإعلامي لعمليات الجيش الليبي، أن ”القوات البرية للجيش شنّت هجومًا على قوات تابعة للوفاق، جنوب شرق غريان، مضيفًا أنه ”تمت السيطرة بعد هذا الهجوم على منطقة غوط الريح جنوب شرق غريان، وفرار الميليشيات أمام الضربات“.

وأشار إلى أن ”المعارك حول مدينة غريان أدت إلى هروب المرتزقة من الجنسية التشادية، الذين استعان بهم القيادي الإخواني أسامة جويلي“.

وأضاف المركز عبر صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“، أن ”بعض الأفراد من شورى بنغازي وميليشيات الزاوية، كانوا من ضمن الفارين من ميادين المعارك، وتحديدًا في معركة بوابة القضامة الاستراتيجية، التي بسطت قوات الجيش السيطرة عليها“.

وفي سياق متصل، أكد مصدر أمني من داخل مدينة ”غريان“، أن وليد بالحاج، الذي نفذ إعدامات بحق جرحى الجيش الليبي داخل مستشفى غريان، قتل في معارك ”غوط الريح“، كما تم إلقاء القبض على شريك له يدعى فتحي البودي.

وأضاف لـ“إرم نيوز“، أن 12 مسلحًا من مليشيات حكومة الوفاق، وصلوا إلى مستشفى غريان، مبينًا أن من مبين القتلى 3 قيادات، هم أسامة الدعيكي ووليد بالحاج ومعمر البودي، والذين لقوا مصرعهم إثر غارة للجيش الليبي على مواقعهم  في ”وادي غان“.

من جانب آخر، قتل الجيش الليبي، 7 مسلحين، في غارة جوية استهدفت، يوم الأحد، تمركزًا للميليشيات غرب البلاد.

وأوضح المركز الإعلامي، أن ”الغارة استهدفت تمركزًا بمنطقة  كمرة وادي غان، بمنطقة الزاوية جنوب غرب العاصمة، طرابلس؛ ما أسفر عن مقتل 7 عناصر مسلحة وفرار آخرين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com