تداعيات فاجعة حفل ”سولكينغ“.. إقالة مفاجئة لمدير الأمن الجزائري

تداعيات فاجعة حفل ”سولكينغ“.. إقالة مفاجئة لمدير الأمن الجزائري

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

أقال الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح، اليوم السبت، المدير العام للأمن الوطني عبد القادر بوهدبة، في قرار مفاجئ، دون تفاصيل عن سبب الإقالة، لكن مصادر مطلعة ربطت بين الإقالة وفاجعة تدافع حفل ”سولكينغ“.

واكتفى بيان رئاسي مقتضب، بالتأكيد على أن بن صالح، عيَّن ”أونيسي خليفة“ مديرًا عامًا جديدًا لجهاز الأمن الوطني.

وتداولت مصادر محلية خبرًا يفيد أن المدير العام المعزول كان، اليوم، في زيارة رسمية إلى معبري الحدود البرية في ولاية ”الطارف“ مع تونس.

وسبق للمدير الجديد، أونيسي خليفة، أن تولَّى عدّة مناصب في سلك الأمن، من بينها منصب مدير شرطة الحدود، بالإضافة إلى منصب مسؤول بارز في المديرية العامة للأمن الوطني لما يزيد على 11 عامًا.

وقالت مصادر جزائرية لـ“إرم نيوز“، إن سبب تنحية مدير عام الشرطة هو“الفشل الأمني بتنظيم حفل المغني العالمي سولكينغ، ليل الخميس الأخير، والذي أودى بحياة 5 جزائريين وجرح أكثر من 100 آخرين“.

وتشهد قضية التدافع الجماهيري على حفل ”سولكينغ“ تطورات متسارعة، آخرها استقالة وزيرة الثقافة مريم مرداسي، قبل ساعات، بينما أُقيل، أمس الجمعة، مدير عام الديوان الحكومي لحقوق المؤلف، سامي الحسين بن الشيخ، بسبب ”التقاعس والمماطلة في أداء واجبه المهني“، بحسب بيان للرئاسة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com