”فريدة هاوس“.. مسرحية سياسية بنكهة كوميدية أعجبت التونسيّين

”فريدة هاوس“.. مسرحية سياسية بنكهة كوميدية أعجبت التونسيّين

المصدر: تونس-إرم نيوز

لقيت مسرحية ”فريدة هاوس“ اهتمامًا واسعًا في تونس، من قبل الجمهور؛ خاصة بسبب تسليطها الضوء على حالة الفوضى التي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة، بطريقة كوميدية، و بتصور جديد نال إعجاب الجمهور.

و“فريدة هاوس“ عمل مسرحي جديد تم إنتاجه في تونس مؤخرًا في نص وإخراج للفنان المسرحي محمد الطاهر العجرودي، وهو عمل طريف من حيث التسمية والطرح، فهو مستوحى من ”فريدوم هاوس“ التي سبق أن اشتغل عليها المسرحي جعفر القاسمي في عمل مسرحي سابق، ويستثمر أبعادًا رمزية كبيرة في التعبير عن الحيرة والغموض والفوضى التي تعيشها تونس في هذه المرحلة.

وقد تم تجسيد هذه المفاهيم ضمن رؤية فنية فريدة بوجوه جديدة، وكان صاحب النص والإخراج أراد تمرير رسالة بأن الوقت حان لينال الشباب حظه في تدبير الأمور وتحمل المسؤولية.

و يروي هذا العمل المسرحي الجديد سيرة ثلاثة أجيال حبيسة الماضي، تجد نفسها في مواجهة المجهول، تتصارع داخل قفص عائلي غريب الأطوار و في ظروف مشبوهة داخل البلاد، يهرب الأب تحت جنح الظلام لتواصل الأم رحلتها في العناية ببناتها وأمها المريضة، ولكن دون سابق إعلام تختفي مقتفية أثر زوجها الهارب.

هذا الهروب من واقع غامض مكبل للذات يعكس الحاجة الماسة للانعتاق والبحث عن الحرية التي غابت في العنوان (بغياب عبارة فريدوم) واستبدلها مخرج هذا العمل المسرحي بـ ”فريدة“ الأم المدبرة التي تنقطع عنها الحيل وتستسلم بدورها للهروب من هذا الواقع.

وتشارك في هذه المسرحية وجوه شابة واعدة وهي: درصاف مطير ونزهة مخلوف وحسناء غنام ومريم مبارك ونسرين المسعودي وأميمة المشرقي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com