تونس.. الشاهد يتلقى ضربة موجعة من حزبه تهدد حظوظه الانتخابية – إرم نيوز‬‎

تونس.. الشاهد يتلقى ضربة موجعة من حزبه تهدد حظوظه الانتخابية

تونس.. الشاهد يتلقى ضربة موجعة من حزبه تهدد حظوظه الانتخابية

المصدر:  تونس- إرم نيوز

تلقى رئيس الحكومة التونسي يوسف الشاهد والمرشح للانتخابات الرئاسية ضربة قوية، بعد سحب مكتب حزبه بمحافظة المنستير الساحلية الثقة منه وإعلان دعمه للمرشح وزير الدفاع السابق عبد الكريم الزبيدي.

وأكد المكتب المحلي لحزب ”تحيا تونس“ بالمنستير في بيان أن ”أعضاء المكتب الجهوي والكتاب العامين المحليين وكافة الهياكل المحلية والقاعدية وأعضاء المكتب الوطني ورؤساء البلديات وعموم المنخرطين بمحافظة المنستير بالحزب يدعمون ترشح عبد الكريم الزبيدي للانتخابات الرئاسية“.

وقال البيان إن الأعضاء ”يعبرون عن مساندتهم الكاملة لشخصه (الزبيدي)، باعتباره حظي بإجماع شعبي عارم، خصوصًا من العائلة الوسطية والحداثية والديمقراطية، التي تؤمن بأن وحدة الصف هي من تجعل تونس ترتقي إلى مصاف الدول المتقدمة، لقطع الطريق أمام لوبيات الفساد والانتهازيين والظلاميين“.

ودعا البيان، رئيس الحزب يوسف الشاهد وأعضاء المكتب السياسي إلى مساندة ترشح الزبيدي ”باعتباره ضامنًا للمسار الديمقراطي وحاميًا للمكاسب الوطنية ومقومات الدولة العصرية“.

واعتبر مراقبون أن هذه الخطوة تمثل تهديدًا لحظوظ الشاهد في الفوز، خاصة أنها صدرت عن منتسبي حزبه في محافظة ذات ثقل سياسي كبير، وتُعتبر واحدة من المحافظات التي يراهن عليها الشاهد ومختلف المرشحين، ما يعني أن الزبيدي حصل على تلك الأصوات، وزاد من حظوظه في الفوز.

وقال متابعون للشأن السياسي في تونس إن حزب الشاهد الذي يعيش حالة ارتباك غير مسبوقة وشهد استقالات متوالية لم يعد حزامًا سياسيًا كافيًا وضامنًا للشاهد بالفوز في الاستحقاق الرئاسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com