”تحيا تونس“ يحسم ترشيح الشاهد للانتخابات الرئاسية الخميس – إرم نيوز‬‎

”تحيا تونس“ يحسم ترشيح الشاهد للانتخابات الرئاسية الخميس

”تحيا تونس“ يحسم ترشيح الشاهد للانتخابات الرئاسية الخميس

المصدر: تونس- إرم نيوز

أعلن حزب ”تحيا تونس“ مساء الاثنين، أنه سيحسم ترشح رئيسه يوسف الشاهد للانتخابات الرئاسية الخميس المقبل، وذلك في وقت شهد فيه الحزب موجة جديدة من الاستقالات، وذلك قبل أسابيع من موعد إجراء الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.

وقال الأمين العام لحركة“ تحيا تونس“، سليم العزابي، إن مجلسًا وطنيًا موسعًا للحزب سيلتئم يوم الخميس المقبل، في تونس العاصمة، لحسم هوية مرشح ”تحيا تونس“ للانتخابات الرئاسية، بعد أن قررت الهيئة السياسية للحزب ترشيح رئيس الحركة يوسف الشاهد.

وقال العزابي، في تصريح إذاعي لدى إشرافه على افتتاح المكتب الجهوي لحركة ”تحيا تونس“ في محافظة سوسة الساحلية، إن يوسف الشاهد، في حال ترشحه للرئاسة، سيكون مرشحًا عن حركة تحيا تونس، وليس عن حركة النهضة، على الرغم من تعبير عدد من قيادات النهضة عن دعمهم للشاهد.

وأكد العزابي أن اهتمام حركة تحيا تونس مُنصبّ اليوم على مرشحها الذي سيكون على الأرجح يوسف الشاهد، رافضًا الحديث عن قلق قد يسببه ترشح وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي للرئاسة.

وبالتزامن مع ذلك، قدم أعضاء من حزب ”تحيا تونس“ استقالاتهم من مكتب منطقة طينة التابعة لمحافظة صفاقس، وأعلنوا عودتهم لحزب نداء تونس.

ونشرت النائب فاطمة المسدي نسخة من نص الاستقالة، وقالت إن المستقيلين من حزب ”تحيا تونس“ عادوا لحزب نداء تونس، وذلك قبل أيام من موعد الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها.

وقبل أيام من الانطلاق في سباق الانتخابات الرئاسية، يشهد حزب رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، حالة تململ وموجة استقالات، قدمتها قيادات وأعضاء مكاتب في عدد من المحافظات التونسية، بسبب التوترات الحاصلة داخل الحزب، تزامنًا مع تواصل تقديم الترشحات للانتخابات الرئاسية.

وقدم الوزير السابق والقيادي في ”تحيا تونس“ أنيس غديرة استقالته من الحزب في وقت سابق، معتبرًا أن الحزب ”حاد عن المبادئ الأساسية التي أُحدث من أجلها“.

وجاءت استقالة غديرة بعد يوم واحد من استقالة كافة أعضاء مكتب ”تحيا تونس“ في محافظة المهدية.

وأكد عضو مكتب الحزب في المهدية، شكري عمارة، أن ”الاستقالة تعود أساسًا إلى تجاهل قيادة الحزب لآراء قواعده“، منددًا في الوقت نفسه بسياسة تمكين رجال أعمال من رئاسة قوائم الحزب في الانتخابات التشريعية، بالرغم من عدم مشاركتهم في أنشطته.

وقدم أعضاء مكتب المهدية استقالة جماعية بعد يوم واحد من تقديم نائبة الحزب في البرلمان، مروى بوعزي، استقالتها من كل هياكله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com