أخبار

الجيش التونسي يعلن تصفية عنصرين متشدّدين في جبال "عرباطة"
تاريخ النشر: 03 أغسطس 2019 19:26 GMT
تاريخ التحديث: 03 أغسطس 2019 19:36 GMT

الجيش التونسي يعلن تصفية عنصرين متشدّدين في جبال "عرباطة"

أعلن الجيش التونسي، أن قواته قتلت عنصرين متشدّدين في جبال "عرباطة " في محافظة قفصة، جنوب العاصمة تونس. وقال الناطق الرسمي للحرس الوطني التونسي حسام الدين

+A -A
المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

أعلن الجيش التونسي، أن قواته قتلت عنصرين متشدّدين في جبال ”عرباطة “ في محافظة قفصة، جنوب العاصمة تونس.

وقال الناطق الرسمي للحرس الوطني التونسي حسام الدين الجبابلي، إنه“تم القضاء على العنصرين المتشدّدين في عملية استباقية مشتركة بين عناصر الحرس والجيش“، مشيرًا إلى أن ”العملية ما زالت متواصلة إلى الآن في جبال عرباطة“.

وكانت وحدات الأمن التونسي، قد ألقت القبض، أمس الجمعة، على متشّدد يُدعى ”أبو القعقاع“، بمنطقة ”الحنشة“ في محافظة صفاقس، جنوب العاصمة تونس .

وأكّدت مصادر من فرقة مكافحة الإرهاب خلال تصريح لـ“إرم نيوز“، أن إلقاء القبض على ”أبو القعقاع“ جاء بعد متابعة تحركاته، وجهود استخباراتية امتدت على فترة زمنية مهمة.

والجدير بالذكر أن تونس تشهد حركة أمنية مُكثّفة، تزامنًا مع انطلاق تقديم الترشحات للانتخابات الرئاسية، وقرب الانطلاق في الانتخابات التشريعية.

ومنذُ يومين، كشف وزير الداخلية التونسية هشام الفوراتي، أن القوات الأمنية تمكنت من إحباط مخطط انتحاري كان يستهدف مطار قرطاج الدولي، وعدة منشآت حيوية في البلاد.

وقال الوزير، إن الوحدات الأمنية التونسية تمكنت أيضًا من إيقاف عدة أشخاص متورطين في العمليات الانتحارية، التي استهدفت شارع الحبيب بورقيبة والقرجاني في العاصمة تونس، ومنطقة حي الانطلاقة، نهاية شهر يونيو/ حزيران الماضي.

وأكد وزير التونسي، أن الوضع الأمني في بلاده مستقر، داعيًا إلى المزيد من اليقظة.

وشهدت العاصمة تونس نهاية شهر يونيو/ حزيران الماضي، تفجيرات انتحارية متتالية، استهدفت دورية أمنية ومقر وحدة مكافحة الإرهاب في العاصمة تونس، إضافة إلى إقدام متطرف على تفجير نفسه بعد أن حاصرته قوات الأمن في منطقة حي الانطلاقة غرب العاصمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك