مشهد مؤثر للرئيس التونسي المؤقت وبعض الحاضرين خلال تأبين السبسي ”فيديو“

مشهد مؤثر للرئيس التونسي المؤقت وبعض الحاضرين خلال تأبين السبسي ”فيديو“

المصدر: زينة بن بلقاسم – إرم نيوز

ألقى الرئيس التونسي المؤقت محمد الناصر كلمة مؤثرة خلال إشرافه على موكب تأبين الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي، اليوم السبت، في القصر الرئاسي بقرطاج، عبّر فيها عن عجزه عن توديع ”رفيق دربه“.

وعدّد محمد الناصر في كلمته خصال وإنجازات الرئيس التونسي الراحل، مؤكدًا أنه كان رفيق دربه وناضلوا جنبًا إلى جنب في الحزب الدستوري.

وقال الرئيس التونسي المؤقت في كلمته: ”فارقتنا يوم عيد الجمهورية التي قضيت حياتك في خدمتها وصياغة مكاسبها والدفاع عن قيمها… فارقتنا بعد أن قضيت عمرًا في خدمة الشعب وخدمة الوطن وخدمة الدولة“.

وأضاف محمد الناصر باكيًا: ”ناضلت وأنت في عنفوان الشباب بصلب الحركة الوطنية الدستورية بقيادة زعيمها الراحل الحبيب بورقيبة، ونجحت في مختلف المسؤوليات التي تقلدتها كوزير للداخلية ووزير للخارجية ووزير الدفاع، ثم أصبح رئيسًا لمجلس النواب“.

وشدّد الناصر على أنّ الرئيس الراحل تحمل مسؤوليات كبرى في البلاد ليترك فيها أثرًا لا يمحى وبصمات لا تنسى في نضال لا ينسى لترسيخ علوية القانون وهيبة الدولة، متابعًا أنّه ”كان رجل دولة بامتياز ومتحيزًا لمبادئ الدولة ونجح في تأمين الانتقال الديمقراطي واستقرار البلاد وتنظيم أول انتخابات حرة وديمقراطية في تونس سنة 2011“.

وأكّد رئيس الجمهورية المؤقت أنّ ”فقيد الوطن“ كان حريصًا على إنجاح الخيار الديمقراطي وأن يكون الوفاق الوطني محركًا لهذا الخيار، ونجح في خلق التوازن السياسي في بلادنا، وأحدث تعديلًا إيجابيًا للمشهد السياسي ورسخ أسس الديمقراطية والتناوب السلمي على السلطة.

وأضاف في كلمة تأبينه: ”ها هي الأقدار تقول لي هذا رئيسك قد ترجل فأكمل مشواره ومشوارك في خدمة الوطن والشعب“.

وتابع: ”أيها العزيز الباجي عرفنا فيك الحماس في خدمة الوطن والشعب عرفنا فيك التعلق بمبدأ وحدة الصف الوطني… أنت اليوم تلبي نداء ربك ونحن عاجزون عن توديعك… يا رفيق دربي سوف نتواصل ما شرعنا فيه معًا لبناء دولة وطنية ديمقراطية… يا رفيق دربي غيابك ألم وخسارة للوطن… إنك لا تغادرنا، سوف تبقى معنا وبيننا ما حيينا رمزًا وقدوة ومثالًا“.

وقد وري جثمان الرئيس التونسي الراحل الثرى بمقبرة الجلّاز، وسط العاصمة، في الركن المخصص لعائلة قائد السبسي، وشهد موكب الجنازة هبّة شعبية تلقائية من المواطنين التونسيين الذين تجمهروا على طول الطريق الرابطة بين القصر الرئاسي بقرطاج، وصولا إلى المقبرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com