بعد وفاة الباجي قايد السبسي.. محمد الناصر رئيسًا مؤقتًا لتونس

بعد وفاة الباجي قايد السبسي.. محمد الناصر رئيسًا مؤقتًا لتونس

المصدر: تونس - إرم نيوز

يتولى محمد الناصر، رئيس البرلمان التونسي، اليوم الخميس، منصب رئيس البلاد بشكل مؤقت، وذلك بعد إعلان وفاة الرئيس الباجي قايد السبسي، اليوم، حتى إجراء الانتخابات في البلاد.

وتوفي الباجي قايد السبسي بعد أزمة صحية حادة، تم نقله بسببها إلى المستشفى العسكري أمس، بقرار من الطاقم الطبي الذي يقوم بمعالجته.

وأكد رابح الخرايفي، أستاذ القانون التونسي، أن وفاة رئيس البلاد تعتبر شغورًا نهائيًا في منصب الرئيس، وهو ما يجعل محمد الناصر رئيسًا مؤقتًا إلى حين إنجاز الانتخابات.

وأضاف رابح الخرايفي، في تصريح لـ ”إرم نيوز ”، أن الإشكال المتعلق بغياب المحكمة الدستورية – وهي الهيكل المكلف بمعاينة الشغور في منصب الرئيس – يمكن تجاوزه بتمكين الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين من هذه المهمة.

وينص الفصل 84 من الدستور التونسي على أنه ”في حالة تقديم رئيس الجمهورية استقالته كتابة إلى رئيس المحكمة الدستورية، أو في حالة الوفاة، أو العجز الدائم، أو لأي سبب آخر من أسباب الشغور النهائي، تجتمع المحكمة الدستورية فورًا، وتقر الشغور النهائي، وتبلغ ذلك إلى رئيس مجلس نواب الشعب الذي يتولى فورًا مهام رئيس الجمهورية بصفة مؤقتة، لأجل أدناه خمسة وأربعون يومًا وأقصاه تسعون يومًا“.

اجتماع طارئ

من جهته، قال فيصل خليفة مساعد الرئيس المكلف بالتصرف العام بمجلس نواب الشعب، اليوم، إن مكتب المجلس قرر عقد اجتماع طارئ بعد وفاة السبسي.

وأضاف خليفة أن مكتب المجلس وضع مساء أمس، الترتيبات الأخيرة للاحتفال بعيد الجمهورية الموافق لليوم الخميس، في ظل توقعات بعدم حضور الرئيس لمراسم الاحتفال.

وقال: ”رغم ذلك لم نكن نتوقع أن يتم إلغاؤه ..الرئيس حضر في 4 مرات سابقة، ولم يكتب له الحضور في المرة الخامسة”.

وشدد على أنه سيتم إعلام أعضاء المكتب ورؤساء الكتل بتوقيت الاجتماع، موضحًا أن اتخاذ التدابير اللازمة من قبل المكتب يقتضي أن يرد على المجلس ببلاغ رسمي من مؤسسة رسمية لإعلان أي قرار رسمي وإلغاء الاحتفالات الرسمية بعيد الجمهورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com