”تحيا تونس“ تدفع بوزراء لرئاسة قوائمها في الانتخابات التشريعية

”تحيا تونس“ تدفع بوزراء لرئاسة قوائمها في الانتخابات التشريعية

المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

تعتزم حركة تحيا تونس، تمكين عدد من وزراء حكومة يوسف الشاهد، لرئاسة قوائمها للانتخابات التشريعية، التي سيتم إنجازها في تونس نهاية السنة الحالية.

وأكدت تسريبات من داخل الحركة تناقلتها وسائل إعلام محلية، أن رئيس الحكومة، رئيس حركة تحيا تونس، يوسف الشاهد، دفع بعدد من وزرائه لرئاسة القوائم الانتخابية في داخل تونس وخارجها.

وستترأس وزيرة الشباب والرياضة، وزيرة الصحة بالنيابة، سنية بالشخ أحمد، قائمة الحركة في محافظة بن عروس، وسيترأس وزير النقل هشام بن أحمد قائمة الحركة في تونس 2، وسيكون وزير السياحة روني الطرابلسي، على رأس قائمة فرنسا 1.

وسيترأس عدد من نواب كتلة الائتلاف الوطني في البرلمان قوائم الحركة، فالنائب مروان فلفال سيكون على رأس قائمة نابل، في حين سيترأس النائب كريم الهلالي قائمة أريانة، بحسب ما أكدته وسائل إعلام تونسية.

وتسعى حركة تحيا تونس إلى التكتم على قوائمها الانتخابية عكس أغلب الأحزاب التونسية التي أودعت أغلب قوائمها رسميًا لدى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

ويرى مراقبون أن مراهنة حركة تحيا تونس، حزب رئيس الحكومة، على عدد من الوزراء والنواب لرئاسة القوائم الانتخابية، سيتسبب في فشل الحركة في الانتخابات التشريعية.

ويرى الكاتب السياسي محمد لعبيدي أن اعتماد حركة تحيا تونس على الوزراء وعلى النواب وعلى كل الوجوه القديمة سيتسبب في فشلها.

ويؤكد محمد لعبيدي في تصريح لـ“إرم نيوز “ أن فشل الحكومة الحالية وضعف أداء البرلمان سيكونان من الأسباب الجوهرية لتحقيق حركة تحيا تونس نتائج ضعيفة في الانتخابات التشريعية.

واعتبرت الناشطة السياسية فاطمة الحطاب أن حكومة يوسف الشاهد فشلت على امتداد ثلاث سنوات من العمل.

وأضافت فاطمة الحطاب، في تدوينة نشرتها على صفحتها في فيسبوك، أن المراهنة على أعضاء الحكومة الذين فشلوا على امتداد هذه السنوات، وترشيحهم للحكم خمس سنوات أخرى في البرلمان، أمر لم يحدث من قبل على الكرة الأرضية.

واتهمت الناشطة في المجتمع المدني منية غزلاني، رئيس الحكومة يوسف الشاهد، باستغلال أجهزة الدولة لخدمة الحملات الانتخابية لحركة تحيا تونس.

وقالت منية غزلاني في تدوينة نشرتها على صفحتها في فيسبوك ”حسب رأيكم لماذا قام بتأسيس حزب وهو في الحكومة؟ ..حتى يستغل أجهزة الدولة للحملات الانتخابية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com