حكومة الوفاق تتهم روسيَين محتجزين لديها بمحاولة ”قلب نظام الحكم“

حكومة الوفاق تتهم روسيَين محتجزين لديها بمحاولة ”قلب نظام الحكم“

المصدر: خالد أبو الخير - إرم نيوز

كشفت مصادر سياسية ليبية، يوم السبت، أن الشخصين الروسيين المعتقلين في العاصمة الليبية طرابلس وجهت لهما حكومة الوفاق تهمتي ”التجسس ومحاولة قلب نظام الحكم“.

وأكدت المصادر في تصريح لـ “ إرم نيوز“، أن الروسيين معتقلان لدى جهاز المخابرات العامة التابع لحكومة الوفاق، مشيرة إلى أن التحقيقات معهما لم تنته بعد.

وقال رئيس مؤسسة حماية القيم الوطنية الروسية، ألكسندر مالكيفيتش، يوم الأحد،  إن موظفين في المؤسسة احتجزا من قبل السلطات الليبية، وأن أحد الموقوفين هو عالم الاجتماع الشهير، مكسيم شوغالي، دون كشف مزيد من التفاصيل.

بدوره، قال رئيس المنظمة الليبية لحقوق الإنسان أحمد عبد الحكيم حمزة لـ “ إرم نيوز“  إن تهمًا أمنية وجهت للشخصين الروسيين المعتقلين، مشيرًا إلى أن منظمته ستبحث تأمين محامين لهما في حال عرضهما على النائب العام.

وكانت وسائل إعلامية ذكرت أن تهمة ”محاولة التأثير على الانتخابات المقبلة في ليبيا“ وجهت إلى الرجلين، مشيرة إلى أن المتهمين شاركا في تأمين لقاء مع المرشح المحتمل، سيف الإسلام القذافي، مع أشخاص من طرابلس بدعم من بعض المسؤولين في موسكو.

وذكر رئيس مؤسسة القيم الوطنية الروسية، أن منظمته تعمل على إجراء دراسات استقصائية اجتماعية، إلى جانب دراسات إنسانية وثقافية وسياسية في ليبيا.

من جهتها، أكدت الخارجية الروسية أنها لم تحصل على أي تأكيد رسمي من حكومة الوفاق حول المعلومات المتداولة بشأن احتجاز مواطنيها الاثنين في ليبيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com