أخبار

الرئاسة التونسية تتعهد بكشف التقرير...
تاريخ التحديث:
تاريخ النشر:

الرئاسة التونسية تتعهد بكشف التقرير الطبي لـ"السبسي"‎ فور خروجه من المستشفى

جاء تعهد رئاسة الجمهورية التونسية بالكشف عن تقرير دقيق بخصوص الحالة الصحية للرئيس التونسي، بعد أربعة أيام من نقله للمستشفى العسكري بتونس.

+A -A
المصدر: زينة بن بلقاسم - إرم نيوز

كشفت الناطقة الرسمية باسم الرئاسة التونسية، سعيدة قراش، اليوم الإثنين، أنّه سيتمّ إعلام الرأي العام بالوضع الصحي للرئيس الباجي قايد السبسي، وكشف حقيقة الوعكة الصحية من خلال تقرير مفصّل، فور مغادرته المرتقبة المستشفى.

وقالت سعيدة قراش في تصريح لإذاعة ”موزاييك أف أم“، المحلية، إن ”صحة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي في تحسن كبير وسيغادر المستشفى العسكري بالعاصمة، فور السماح له من طرف الإطار الطبي“.

وأضافت قراش، أنها ”لا تعلم بعد تاريخ مغادرة السبسي للمستشفى، ولا يمكنها الكشف عن طبيعة الوعكة الصحية التي أصابته احترامًا للقانون“، مؤكدة أن ”الرئيس سيوقع على إمضاء قرار دعوة الناخبين يوم 6 يوليو/ تموز الجاري“.

واضطرت الرئاسة التونسية إلى التعهد بكشف الملف الطبي للسبسي، عقب حملة أطلقها نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب الحكومة التونسية بالكشف عن الحالة الصحية للباجي قائد السبسي، وذلك على خلفية تضارب الروايات حول حقيقة تدهور وضعه الصحي.

وتداول عدد من التونسيين منذ صباح اليوم الإثنين، وسم  ”من حقنا نعرفو“ (من حقنا أن نعرف)، لمعرفة الوضع الصحي للرئيس الباجي قائد السبسي، الذي يرقد بالمستشفى العسكري بالعاصمة تونس، منذ الخميس الماضي؛ إثر وعكة صحية ألمت به.

وأكد الناشطون اعتراضهم على ما وصفوها بـ“الهرسلة المعلوماتية“ غير الدقيقة، وتداول تصريحات متضاربة من مصادر لا تمتلك شرعية سياسية، وفق ما جاء في بيان لهم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك