إثر ”فضائح السيارات“ في الجزائر.. رجل أعمال بارز يخضع للتحقيق

إثر ”فضائح السيارات“ في الجزائر.. رجل أعمال بارز يخضع للتحقيق

المصدر: كمال بونوار - إرم نيوز

أعلنت مصادر جزائرية مطلعة، اليوم الخميس، عن توقيف الأمن الجزائري لرجل الأعمال المتنفذ مراد عولمي؛ للاشتباه في صلته بفضائح تصنيع السيارات.

وتؤكد المعلومات التي حصلت عليها ”إرم نيوز“، أن قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة الجزائرية؛ شرع في التحقيق مع عولمي مدير مجمع سوفاك؛ على خلفية تلاعبات وتحويلات مشبوهة للعملة الصعبة خارج البلاد.

وبدأت الحكومة الجزائرية عام 2006 خطة واسعة لتصنيع السيارات محليًا؛ لخفض كلفة الاستيراد، وجرى منح مزايا عديدة للمتعاملين الذين طالبوا بتركيب السيارات في وقت أول؛ على أن يقوموا بالتصنيع لاحقًا.

بيد أن ثلاث عشرة سنة انقضت ليتم اكتشاف تلاعب المتعاملين وممارستهم ”نفخ العجلات’ بدل أي فعل صناعي حقيقي رغم استفادتهم من إعفاءات ضريبية ومخصصات بالمليارات.

ويخص الأمر بشكل خاص رجل الأعمال الموقوف محي الدين طحكوت، إضافة إلى مراد عولمي، ويرتقب أن يجر المزيد من المتعاملين في قادم الأيام.

إلى ذلك، واصلت السلطات الجزائرية، الخميس، حجز الممتلكات الخاصة للمتهمين بالفساد وعائلاتهم.

وسيستمر هذا الحجز إلى غاية نهاية التحقيقات في عدة قضايا فساد، يتهم فيها 121 شخصًا على رأسهم رئيسا الوزراء السابقان أحمد أويحيى وعبدالمالك سلال، فضلًا عن ثمانية وزراء سابقين وواليين، إضافة إلى رجال أعمال وتجار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com