السبسي يقر لأول مرة بمقتل صحفي تونسي مُختطف في ليبيا

السبسي يقر لأول مرة بمقتل صحفي تونسي مُختطف في ليبيا

المصدر: يحيى مروان - إرم نيوز

أقرالرئيس التونسي،الباجي قائد السبسي،لأول مرة بمقتل صحفي تونسي مختطف في ليبيا منذ سنوات، منهيًا بذلك جدلاً وتكهنات حول إمكانية وجوده على قيد الحياة .

وقال الباجي قائد السبسي ردّا على سؤال والدة نذير القطاري ”“نحن لا نحيي الموتي“،وذلك في تصريح لافت فاجأ المتابعين .

ووجّه الباجي قائد السبسي كلماته لوالدة نذير القطاري، التي سألته عن مصير ابنها أثناء حضوره افتتاح أشغال مؤتمر الاتحاد الدولي للصحفيين .

ويعتبر تصريح الرئيس التونسي، أوّل تأكيد رسمي على مقتل الصحفي نذير القطاري المُختطف في ليبيا رفقة زميله سفيان الشورابي منذ سنة 2014 .

وكان المتهم بالإرهاب عبد الرزاق باطوها، قد كشف مؤخرًا في وثائقي يحمل اسم“ ليبيا.. أم القواعد“ أنجزه موقع ”إرم نيوز“ أن سفيان الشورابي ونذير القطاري المختطفين ، تم القبض عليهما من قبل فرج المالكي المكنّى ب“أبو الأسود“ ومحمد الهنادي المعروف بالبصير .

وأشار إلى أن عملية القبض على الصحافيين كانت بهدف عقد صفقة مقايضة مع السلطات التونسية للإفراج عن أحد المسجونين،  ليتّضح فيما بعد أنه يقبع في أحد السجون الجزائرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com