بن صالح يأمر بإجراءات حكومية لتطمين شركاء الجزائر

بن صالح يأمر بإجراءات حكومية لتطمين شركاء الجزائر

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

أمر الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح، حكومة تصريف الأعمال، بالعمل على ”طمأنة الشركاء الدوليين والإنصات لانشغالات المواطنين، والتجند في هذه الفترة الحاسمة“ التي تمر بها بلاده.

جاء ذلك في تعليمات وجهها بن صالح لرئيس الوزراء، نور الدين بدوي الثلاثاء، خلال مباحثات بينهما بحسب بيان نشرته الرئاسة الجزائرية، وأشارت فيه إلى أن بدوي قدم عرضًا عامًا عن وضع البلاد للرئيس المؤقت.

وقال البيان إن ”بدوي قدم عرضًا حول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد“، كما جرى تقييم الوضع السياسي عقب تأجيل الانتخابات الرئاسية ودعوة الحوار التي أطلقها بن صالح وتباينت بشأنها مواقف الأحزاب والشخصيات الفاعلة في المشهد العام.

وأبرز البيان أن بن صالح وبدوي تناولا ”الانشغالات المتعلقة بالانتخابات الرئاسية القادمة، والآفاق المتاحة أمام الدعوة للحوار، والإجراءات الرئيسية التي ينبغي اتخاذها قصد مباشرة وتسهيل التشاور المزمع، والرامي إلى إيجاد خريطة الطريق التي من شأنها أن تؤدي إلى تنظيم الاقتراع الرئاسي القادم في جو من الوفاق والسكينة“.