”النداء“ وحركة ”مشروع تونس“ يتّفقان على ترشيح رئيس توافقي

”النداء“ وحركة ”مشروع تونس“ يتّفقان على ترشيح رئيس توافقي

المصدر: عماد الساحلي- إرم نيوز

اتفق حزب ”نداء تونس“ وحركة ”مشروع تونس“، اليوم الثلاثاء، على خوض الانتخابات التشريعية المقبلة، بقوائم موحّدة، وترشيح ”رئيس توافقي“ للاستحقاق الرئاسي المرتقب في نهاية العام الجاري.

ووقّع حزب ”نداء تونس“ الذي تتزعمه سلمى اللومي، مديرة الديوان الرئاسي المستقيلة، وحزب ”مشروع تونس“ برئاسة محسن مرزوق، على اتفاق تحالف ينصّ على عقد مؤتمر توحيدي في بداية عام 2020، أي بعد الانتخابات التشريعية والرئاسية، وتأسيس حزب على القوى البورقيبية (نسبة إلى الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة)، فكريا من الحزبين.

وتضمّن الاتفاق الذي يؤسس للانطلاق في مسار توحيدي بين الحزبين، التقدّم للانتخابات بمرشّح وحيد للانتخابات الرئاسية وقوائم موحّدة للانتخابات التشريعية وتأسيس كتلة نيابية موحّدة.

كما نصّ الاتفاق على تشكيل هيئة عليا للمتابعة، تتضمن كلًّا من سلمى اللومي ومحسن مرزوق ومن يتم اختيارهم لتمثيل الشخصيات الممثلة للقوى المؤهلة للانضمام لهذا المسار.

ولدى حزب ”نداء تونس“، 37 نائبًا من أصل  217 هم أعضاء البرلمان التونسي، فيما يسيطر حزب ”مشروع تونس“، على  15 مقعدًا في البرلمان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com