وقفة احتجاجية أمام وزارة التجارة التونسية بحضور ”الدجاج“ (فيديو)

وقفة احتجاجية أمام وزارة التجارة التونسية بحضور ”الدجاج“ (فيديو)

المصدر: محمد الخالدي - إرم نيوز

شهد مقر وزارة التجارة في تونس، يوم الثلاثاء، حادثة طريفة تمثلت في مشاركة الدجاج في وقفة احتجاجية نفذها منتجو الدواجن والمزارعون، ما أثار موجة سخرية وتندر في مواقع التواصل الاجتماعي.

ويأتي هذا التحرك الاحتجاجي، تنديدًا بقرار وزارة التجارة المتعلق بإخضاع الصادرات عبر الحدود البرية إلى الترخيص المسبق، مقابل التوريد العشوائي لعدد من المنتجات كالبطاطا والبيض.

وقال مزارعون لـ“إرم نيوز“، إنهم جلبوا معهم الدجاج في صناديق، وأطلقوها أمام مقر وزارة التجارة التونسية، كشكل من أشكال الاحتجاج.

وقال عضو المكتب التنفيذي في اتحاد الفلاحين، إبراهيم طرابلسي، إن ”المحتجين رفعوا شعار ارحل ضد وزير التجارة عمر الباهي، بسبب سياساته الفاشلة وسعيه إلى ضرب قطاع الدواجن الذي يقتات منه جل التونسيين“.

 وسخر ناشطون على مواقع الاتصال الاجتماعي من مشاركة الدجاج في هذا التحرك الاحتجاجي، وعلق حسان قائلًا: ”لم يبق إلا الدجاج ليشارك في الاحتجاج“، في إشارة إلى موجة الاحتجاجات الاجتماعية التي طالت جميع القطاعات في تونس.

وكتب ناشط يدعى منير: ”السياسة الخاطئة في تونس أنطقت الحيوانات أيضًا، فعسى أن تبلغ أصوات الدجاج الحاكمين في قرطاج“، في إشارة إلى القصر الرئاسي الذي يوجد بضاحية قرطاج شمالي العاصمة تونس.

من جانبه، علّق محمد علي قائلًا: ”تونس تستحق فعلًا جائزة نوبل للاحتجاج، ففي تونس كل شيء يحتج، حتى الدجاج يشارك في الاحتجاج“.

وأضاف متهكّمًا: ”قريبًا نرى دجاج تونس ينظم مسيرات احتجاجية في قلب العاصمة التونسية، ويهدد بالانتحار احتجاجًا على سياسة الحكومة التونسية وللمطالبة بتسوية أوضاعه المهنية، ولم لا المطالبة بتشكيل حزب سياسي“.

وتابع أن ”الوضع يبعث على السخرية فعلًا، لكنها سخرية تعكس أزمة حقيقية لم تعرفها تونس في تاريخها، وسخرية تعكس واقعًا مريرًا ووضعًا صعبًا؛ بسبب السياسيين الذين ابتلينا بهم للأسف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com