الإذاعة الرسمية تتوقع تأجيل الانتخابات الرئاسية في الجزائر

الإذاعة الرسمية تتوقع تأجيل الانتخابات الرئاسية في الجزائر

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

أعلنت الإذاعة الرسمية الجزائرية، السبت، استحالة إجراء الانتخابات الرئاسية في 4 يوليو/تموز، وأن فرضية تأجيلها تبقى قائمة بالنظر إلى الظروف التي تمر بها البلاد.

وأشارت الإذاعة الرسمية إلى أن ”الآجال القانونية لإيداع ملفات الترشح للاستحقاقات الرئاسية المقبلة تنتهي السبت، على مستوى المجلس الدستوري، وذلك طبقًا للمادة 140 من القانون العضوي المتضمن القانون الانتخابي“.

وذكرت أن ذلك ”يأتي في وقت تصعب فيه عملية جمع التوقيعات لصالح الراغبين في الترشح خلال المهلة المحددة، بالنظر للتطورات التي يعرفها المشهد السياسي في الجزائر“.

واستندت الإذاعة الجزائرية في ذلك إلى آراء سياسيين وعموم النخبة، وإملاءات فرضها رفض الحراك الشعبي لإجراء الرئاسيات في هذا الموعد، حيث يتجه المجلس الدستوري إلى الإعلان عن موعد جديد في غضون ساعات.

وكان مقررًا أن تُجري الجزائر انتخابات رئاسية عادية في 18 أبريل/ نيسان الماضي، لكن بوتفليقة الطامح وقتها لولاية خامسة على كرسيه المتحرك قرر إلغاءها وأدخل البلاد في أزمة غير مسبوقة، أشعلت حراكًا شعبيًا يظل مستمرًا منذ 22 فبراير/شباط الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com