خفر السواحل الموريتاني يوقف مهاجرين سرّيين بينهم نساء في طريقهم لأوروبا

خفر السواحل الموريتاني يوقف مهاجرين سرّيين بينهم نساء في طريقهم لأوروبا

المصدر: أحمد ولد الحسن - إرم نيوز

أوقف خفر السواحل الموريتاني مساء الاثنين زورقًا يقل عددًا من المهاجرين السريين، من دول جنوب الصحراء كانوا في طريقهم للسواحل الإسبانية.

وحسب ما أورد موقع ”صحراء ميديا“ المحلي نقلاً عن مصادر أمنية، فقد تم توقيف المهاجرين قبالة سواحل مدينة نواذيبو شمالي البلاد، الواقعة بالقرب من جزر الكناري الإسبانية.

وأضاف الموقع أن الزورق كان يقل تسعة مهاجرين سريين يحملون جنسيات أفريقية مختلفة، وكان من بينهم عدة نساء.

 وحجزت السلطات الموريتانية الزورق ومحتوياته، من محرك وبنزين، وعرضت المهاجرين الموقوفين على المستشفي ريثما تتم إجراءات ترحيلهم إلى بلدانهم الأصلية.

وتقيم السلطات الموريتانية بالتعاون مع إسبانيا في مدينة نواذيبو مركزًا لمكافحة الهجرة السرية، وسبق للجيش الموريتاني أن أوقف عشرات المهاجرين السريين قبل عدة أشهر قرب مدينة نواذيبو، وتم ترحيلهم إلى بلدانهم الأصلية.

وأنقذ خفر السواحل عدة مهاجرين جنوبي البلاد خلال الأشهر الماضية، بعد أن تقطعت بهم السبل في عرض البحر، وهم قادمون من السنغال.

وكانت موريتانيا إحدى معابر المهاجرين السريين الراغبين في الوصول إلى أوروبا، قبل أن تشدد السلطات الموريتانية الرقابة على سواحلها، في إطار اتفاقيات مع بعض الدول الأوروبية، ما حدّ بشكل كبير من نشاط المهاجرين الذين يصلون البلاد من الدول الأفريقية المجاورة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com