طلبة جزائريون يهاجمون وفدًا حكوميًا (فيديو)

طلبة جزائريون يهاجمون وفدًا حكوميًا (فيديو)

المصدر: إسلام صمادي - إرم نيوز

واجه والي محافظة ”الطارف الجديد“ شرقي الجزائر، اليوم الأحد، غضبًا طلابيًا غير مسبوق، بعدما قاطع الطلبة، إشرافه على مراسم احتفال بذكرى عيد الطالب الجزائري (19 مايو 1956).

وردد الطلبة الغاضبون هتافات منددة برموز نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، ومطالبة برحيلهم ورافضة لإجراء انتخابات 4 تموز/ يوليو القادم.

ورغم الهتافات الرافضة لكل السلطات، إلا أن قوات الأمن الجزائري رفضت الاحتكاك بالطلبة، وتجنبت منعهم من التواجد بطريق الوالي وقادة عسكريين.

وكان الوالي برفقة مسؤولين بارزين في الأمن والجيش والإدارة المحلية، للإشراف على احتفالية سنوية بجامعة تحمل اسم الرئيس الجزائري الأسبق الشاذلي بن جديد.

وهذا أول نشاط ميداني للوالي الجديد، خرفوش بن عرعار، الذي جرى تعيينه قبل أسابيع مسؤولًا محليًّا لتسيير شؤون الولاية الحدودية مع تونس، لكنه تفاجأ بموجة رفض واسع.

وشهدت مدن جزائرية، اليوم الأحد، مظاهرات طلابية أبدى فيها المحتجون رفضهم إجراء الانتخابات في موعدها، وطالبوا بتوفير المناخ السياسي المناسب، كما هددوا بالاستمرار في الشارع حتى تنفذ مطالب الحراكيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com