متظاهرون يغلقون مركز عبور حدوديًا بين الجزائر وتونس

متظاهرون يغلقون مركز عبور حدوديًا بين الجزائر وتونس

المصدر: إسلام صمادي - إرم نيوز

أغلق متظاهرون جزائريون، اليوم الخميس، المركز البري الحدودي مع تونس ”الطالب العربي“ في ولاية الوادي، احتجاجًا على مصادرة مركبات جزائرية من قبل السلطات التونسية.

وشهد المعبر الحدودي شللًا؛ إذ تعطلت حركة التنقل في الاتجاهين، وتم منع مركبات تونسيين من دخول الجزائر كإجراء انتقامي من قرار رسمي تونسي مماثل.

وندد المحتجون بما وصفوه ”تعمد السلطات التونسية كل مرة في تكرار مثل هذه الحوادث، ما يشكل خرقًا لقواعد حسن الجوار“، مطالبين سلطات بلادهم بالتدخل لفك الحصار على المنطقة وإعادة المركبات الجزائرية.

وأبرز الغاضبون أن سلطات بلادهم تتساهل مع مركبات تونسية تدخل بالآلاف يوميًا إلى التراب الجزائري، بينما تتم عرقلة العربات الجزائرية المتوجهة إلى الحدود الشرقية.

ونفت السفارة الجزائرية بتونس علمها بالقضية، إذ قال مصدر دبلوماسي جزائري إن البعثة الدبلوماسية لم تتم إحاطتها بالموضوع، الذي أثار احتجاجات مواطنيه.

مواد مقترحة