المسماري: تركيا تدعم ”بكل وضوح“ الفوضى والإرهاب في ليبيا

المسماري: تركيا تدعم ”بكل وضوح“ الفوضى والإرهاب في ليبيا

المصدر: عبدالعزيز الرواف-إرم نيوز

قال المتحدث باسم القيادة العامة للجيش الليبي، اللواء أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي، الأحد، إن تنظيم داعش يتحرك في الجنوب الغربي، عبر مناطق مرزق وعتبة ويستهدف التجمعات المدنية ونقاط التأمين.

وأضاف المسماري أن بقايا هذا التنظيم تستغل الصحراء الشاسعة والحدود الطويلة مع النيجر وتشاد والسودان، وعندما يقوم الجيش الليبي بتضييق الخناق عليه يلجأ  إلى داخل هذه الدول .

وعن معارك طرابلس، أوضح المسماري أن القوات البرية تنفذ الواجبات بحرفية عالية، وتستهدف إخراج الميليشيات والعصابات الإرهابية خارج العاصمة، ثم التعامل معها وفق الخطط المرسومة.

وبيَّن أن هناك ميليشيات كاملة تلاشت من الوجود، ولم يعد لها أي أثر على ميدان المعارك، وذلك بعد القضاء على اغلب قياداتها وتدمير معسكراتها وإتلاف مخازن ذخيرتها وقطع طرق إمدادها.

كما أكد المسماري أن طائرات موجهة دون طيار من تركيا قامت ببضع غارات استهدفت عدة مواقع تحت سيطرة الجيش الليبي، متهمًا تركيا بدعم الإرهاب والفوضى في ليبيا بكل وضوح.

وكشف المسماري عن أسباب اختطاف الطيار نوري الأطرش، التابع للخطوط الجوية الليبية، مبينًا أن الأطرش بعد اطلاعه على كشف رحلة الطاائرة التي سيقوم بقيادتها من معيتيقة إلى جدة اكتشف أنها قامت برحلة غريبة تضمنت رحلتها إلى تركيا، وحسب السجل بأنها رحلة خاصة لشخصيات مهمة، ولكن لم يسجل على كشف الرحلة سوى طاقمها.

وأشار المسماري إلى أن الطائرة اتجهت إلى تركيا وهبطت في مطار آخر غير المقرر لها الهبوط فيه، وهناك  تم شحنها بشحنة غريبة على الأرجح تحمل أسلحة وأجبر الكابتن الذي قاد تلك الطائرة على إفراغ نصف حمولة الطائرة من الوقود لكي تستطيع الطائرة الاقلاع والهبوط.

وذكر المسماري أن الطائرة هبطت في مصراته ثم عاودت التحليق لمطار معيتيقة، وعندما استفسر الكابتن نوري الأطرش عن أسباب هذه الرحلة والتفاصيل أخفِي ولم يعرف حتى الآن أين مكانه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com