”نداء تونس“ يجمّد نجل ”السبسي“ ويحيله على ”لجنة النظام“

”نداء تونس“ يجمّد نجل ”السبسي“ ويحيله على ”لجنة النظام“

المصدر: أنور بن سعيد-إرم نيوز

أعلن المكتب السياسي لحركة نداء تونس، اليوم الثلاثاء، عن تجميد نجل الرئيس التونسي، حافظ قائد السبسي، وإحالته على لجنة النظام الوطنية للحزب.

وأكد حزب نداء تونس، خلال اجتماع المكتب السياسي لحركة نداء تونس، اليوم الثلاثاء، أنه ”عملًا بتوصيات اللجنة المركزية المنعقدة يوم الأحد الماضي بمحافظة نابل، وبعد تكرار أساليب التشويش والعمل على ضرب وحدة الحزب، وبالرجوع للفصلين 67 و 68 من النظام الداخلي للحركة، تقرر تجميد حافظ قائد السبسي وإحالته على لجنة النظام الوطنية للحزب“.

 وقال الحزب، في بيان له: إنّ قرار تجميد حافظ قائد السبسي جاء على خلفية ارتكابه مخالفات  تتمثل في ”الإضرار بسمعة ومصالح الحزب والخروج عن مبادئه، والقيام بأي عمل يضر الحزب أو يؤيد خصومه عليه، والإخلال بقاعدة الانضباط والإخلال بواجب الحفاظ على أموال الحزب وممتلكاته، أو الامتناع عن تسليمها عند نهاية مهمته في الحزب، وعدم الالتزام بقرارات الحزب“.

 واحتدم الخلاف بشكل لافت صلب حركة ”نداء تونس“ حول المقر المركزي للحزب بعد أيام من المؤتمر الانتخابي للحركة الذي أفرز قيادة بـ“رأسين“.

 واتهم رئيس اللجنة المركزية لنداء تونس سفيان طوبال نجل الرئيس التونسي حافظ قائد السبسي بالاستيلاء على المقر المركزي للحزب، وعلى صفحاته بموقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“.

 وأعلن كل من حافظ قائد السبسي، وسفيان طوبال رئيس الكتلة النيابية لحزب ”نداء تونس“، في وقت سابق، فوزهما بانتخابات اللجنة المركزية للحزب؛ ما أجّج الصراع داخل ”النداء“، قبل أشهر من الانتخابات الرئاسية والتشريعية المرتقبة في البلاد.

 وفي تصريحات لوسائل إعلام محلية، أكد حافظ قائد السبسي شرعيته، معتبرًا أنه يتمتع بالصلاحيات القانونية، ومشيرًا إلى تحرّك لإلغاء ما وصفه بالاجتماع الموازي لعدد من أعضاء الحزب.

في المقابل، أكد طوبال شرعيته، وقال إن حافظ قائد السبسي يجب ألّا يكون في الصفوف الأمامية للحزب.

 وكان حزب ”نداء تونس“ دخل في معركة جديدة تستهدف إبعاد حافظ قائد السبسي عن قيادة الحزب، وذلك وسط استقالات وصراعات متصاعدة أجّجها إلغاء نتائج المؤتمر الانتخابي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة