بسبب عطايا الميليشيات.. عجز في مركزي طرابلس

بسبب عطايا الميليشيات.. عجز في مركزي طرابلس

المصدر: إرم نيوز

أكد رئيس لجنة السيولة في مصرف ليبيا المركزي/ البيضاء، رمزي آغا، أن معلومات من مصادر مطلعة أفادت بوجود نقص حاد في رصيد السيولة النقدية لدى المصرف المركزي في طرابلس؛ ما يهدد بعدم استطاعته تلبية احتياجات المصارف التجارية قبل حلول شهر رمضان.

وأرجع آغا في منشور له على صفحته بموقع فيسبوك السبب في نقص السيولة إلى أعطيات المجلس الرئاسي لمسؤولي الميليشيات وتسخير جل السيولة لهم.

وبين أن اتصالات جرت مع شركة “ديلا رو” الإنجليزية بخصوص إرسال شحنات سريعة تقدر بمليار دينار من فئة 10 دنانير قبل حلول شهر رمضان، والشركة اعتذرت لعدم قدرتها على تنفيذ طلب المركزي”.

وكشف آغا عن اتصالات جرت بين رئيس المجلس الرئاسي، فايز السراج، ومحافظ المصرف المركزي، الصديق الكبير، مع سفير المملكة المتحدة لدى ليبيا، فرانك بيكر، طالبًا منه التدخل السريع والضغط علي الشركة لتحقيق ذلك الطلب.

وأفاد بأن مجموعة مسلحة، جميع أفرادها ملثمون يستقلون سيارات لا تحمل إشعارات، حضرت إلى إدارة الإصدار بمقر مصرف ليبيا المركزي بطريق الشط واستلموا 45 مليون دينار نقدًا.

وختم آغا بالقول :”للأمانة لم يتم التعرف على أفراد هذه المجموعة التي تحصلت على الأموال وسط تكتم شديد وجار حاليًّا التفتيش عن مصدر الصك الذي تم السحب به“، مشيرًا إلى أن المركزي خصص يومي، الجمعة والسبت لفتح أبواب خزائنه للسحب من قبل الميليشيات.

يشار إلى أن الرئاسي الليبي خصص أكثر من ملياري دينار ليبي لدعم الميليشيات التي تحاول عرقلة تقدم الجيش الوطني الليبي لتحرير العاصمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة