قائد الجيش الجزائري: ”نجتهد“ لتحقيق ”الأهداف النبيلة المسطّرة“

قائد الجيش الجزائري: ”نجتهد“ لتحقيق ”الأهداف النبيلة المسطّرة“

المصدر: كمال بونوار - إرم نيوز

قال قائد الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، إن قواته ”تجتهد“ لتحقيق ما سماها ”الأهداف النبيلة المسطّرة“.

وأضاف صالح في تصريحات له، الخميس، أن أفراد الجيش هم ”أبناء الجزائر السيدة والحرة والمستقلة“.

وأكد أن ”البلد الآمن والمطمئن على مستقبله هو الذي يمتلك جيشًا قويًا“.

وكان صالح دعا لتطبيق المادة 102 من الدستور، والمتضمنة ”شغور كرسي الرئاسة“ كحل لإنهاء الأزمة السياسية الناشبة في البلاد.

ونفى المجلس الدستوري في الجزائر، الخميس، عقد أي اجتماع للنظر في تفعيل المادة 102 من الدستور والمتضمنة إعلان شغور كرسي الرئاسة.

ونقلت الإذاعة الرسمية عن مصدر من الهيئة التي يرأسها الطيب بلعيز، أن المجلس لم يجتمع حتى الآن، خلافًا لما جرى تداوله في اليومين الماضيين.

ولا يزال الغموض يلف تعاطي المجلس الدستوري مع دعوة أحمد قايد صالح لتطبيق المادة 102 كحل للأزمة السياسية في البلاد.

ويحتدم الجدل حول ما إذا كان المجلس الدستوري سيعلن أهلية الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة للحكم من عدمها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com