تونس ”تتجمّل“ استعدادًا للقمة العربية وسط انتشار أمني غير مسبوق (صور) ‎ – إرم نيوز‬‎

تونس ”تتجمّل“ استعدادًا للقمة العربية وسط انتشار أمني غير مسبوق (صور) ‎

تونس ”تتجمّل“ استعدادًا للقمة العربية وسط انتشار أمني غير مسبوق (صور)  ‎

المصدر: يحيى مروان -إرم نيوز

تشهد تونس استعدادات حثيثة لاحتضان الدورة السادسة والثلاثين للقمة العربية، مراهنة على ضمان نجاح أشغالها وسط حركيّة غير مسبوقة، سياسيًّا وأمنيًّا و لوجستيًا.

وشدّد الأمين العام باسم الاتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن الداخلي، عماد الحاج خليفة، على أن ”تونس استعدت أمنيًا بشكل جيد لضمان نجاح أشغال القمة العربية“.

وقال عماد الحاج خليفة في تصريح لـ“إرم نيوز“: إن ”الفرق الأمنية تنتشر بشكل مُكثف في العاصمة تونس، وتؤمّن كل المداخل والمخارج ومناطق إقامة الوفود التي بدأت تصل إلى تونس“.

وأضاف خليفة أن ”تونس تسعى إلى تأمين هذا الحدث، وتُراهن على إنجاح القمة العربية أمنيًا“.

وأكّد وزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي، مختار الهمامي، أن تونس ”تستعد للقمة العربية حتى من الناحية الجمالية“.

وأضاف مختار الهمامي في تصريح إعلامي، أن ”نجاح القمة العربية المقبلة من شأنه أن يترك أثرًا إيجابيًا على الحركة السياحية والاقتصادية لتونس“.

وشدّد على أن الوزارة تقوم بحملات للنظافة، تهدف إلى ”استرجاع الصورة اللامعة لتونس“، مؤكدًا على ضرورة الحفاظ على نظافة المدن والشوارع .

وأضاف الهمامي أن ”هذه الحملة ستتضمن إنارة الطرقات وبسطها وتلوينها وزرع النباتات، إضافة إلى تمكين أفراد المراقبة المصاحبة للشرطة البلدية للتنقل والقيام بمهامهم“.

وشهدت الناحية الجمالية لتونس العاصمة وأماكن إقامة الوفود عناية خاصة من قبل السلطات التونسية.

وتجمّع عشرات الفنانين في جسر شارع الجمهورية على بُعد أمتار من قصر المؤتمرات، حيث ستنعقد اجتماعات القمة العربية، لرسم لوحات فنية على الجسر.

وحملت الرسومات، التي شارك فيها فنانون وطلبة مدارس الفنون الجميلة، صورًا عن المجتمع التونسي.

وأكّد رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين التونسيين، وسام غرس الله، أن الفنانين التشكيليين والطلاّب يرغبون في تغيير ملامح الجسر .

وشدّد وسام غرس الله في تصريح لـ ”إرم نيوز “ على أن ”المشاركين في رسم اللوحات الفنية مصممون على إضفاء حُلّة فنيّة على هذا الجسر، عوض اللون الرمادي الذي تم طلاؤه به مؤخرًا“.

وأكدت الناطقة باسم الرئاسة التونسية، سعيدة قراش، أن ”الاستعدادات حثيثة لاحتضان الدورة الجديدة من القمة العربية“.

وأضافت سعيدة قراش، في تصريح إعلامي، أن رئيس البلاد الباجي قائد السبسي يُشرف على متابعة الاستعدادات ويسعى لضمان نجاح القمة العربية.

وصرّح الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، أن ”تونس ستنجح في استضافة القمة العربية“، مؤكّدًا أن كل ”الأطراف مجنّدة لهذه المهمة“.

وأكّدت مصادر رسمية أن تونس ستستقبل ما بين 5 و6 آلاف شخصية عربية، لحضور أعمال القمة العربية، من بينهم ألف شخص يمثلون الوفد السعودي، إلى جانب 21 وفدًا رسميًا يُمثلون الدول العربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com