برلماني جزائري يعلن استقالته احتجاجًا على تمديد ولاية بوتفليقة

برلماني جزائري يعلن استقالته احتجاجًا على تمديد ولاية بوتفليقة

المصدر: إسلام صمادي- إرم نيوز

أعلن النائب في البرلمان الجزائري، علي العسكري، يوم الأحد، استقالته رسميًا من مجلس النواب؛ وذلك احتجاجًا على قرار تمديد حكم الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة، وتنفيذًا لقرار حزبه ”جبهة القوى الاشتراكية“، بسحب نوابه من غرفتي البرلمان.

ويشغل العسكري منصب منسق عام الهيئة الرئاسية للجبهة، وهي أقدم حزب معارض في البلاد، وتندرج خطوته ضمن خطط الضغط السياسي على نظام الرئيس بوتفليقة، وفق مراقبين.

وقالت جبهة القوى الاشتراكية، إن الانسحاب من المؤسسة التشريعية، يؤكد ”التضامن مع صوت الشعب الذي دوى في جميع ربوع الوطن من أجل فرض تغيير النظام، الذي يحكم البلاد منذ استقلال الوطن، ومن أجل المطالبة بحرية ممارسة حقه المشروع في تقرير المصير“.

وتشهد الجزائر منذ أسابيع، غليانًا شعبيًا واحتقانًا سياسيًا؛ بدأ كاحتجاج على ترشح عبدالعزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات الرئاسة الجزائرية، ثم توسع الغضب الشعبي لرفض ”الانقلاب على الشرعية“ وتمديد الولاية الرابعة، بعد إلغاء مفاجئ لموعد الانتخابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com