رئيس أركان ”الوفاق“ الليبي يرفض إقالة السراج له ويبدي استعداده للجلوس مع حفتر – إرم نيوز‬‎

رئيس أركان ”الوفاق“ الليبي يرفض إقالة السراج له ويبدي استعداده للجلوس مع حفتر

رئيس أركان ”الوفاق“ الليبي يرفض إقالة السراج له ويبدي استعداده للجلوس مع حفتر

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

أفاد اللواء عبد الرحمن الطويل، رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة، التابعة لحكومة الوفاق الليبية المُقال أنه لم يسلّم مهامه حتى الآن، للفريق ركن محمد المهدي الشريف، المُعيّن من قِبل رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج.

وقال الطويل خلال حوار صحفي:“ما زلت رئيسًا للأركان حتى الآن، وأمارس مهامي، ولم أسلّم مقاليد السلطة لأي شخص غيري، خاصة أن القرار الذي اتُّخذ بتعيين المهدي جاء من قِبل فائز السراج، رئيس المجلس بمفرده، ويعد باطلًا بهذا الشكل، خاصة أن أيَّ قرار لا بد أن يُتَّخذ بالإجماع، وهو ما لم يتوافر“.

وأعرب الطويل، عن استعداده  للجلوس مع  المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني في أي وقت، قائلًا:“نتفق سويًا على توحيد المؤسسة العسكرية“.

وأكد عدم وجود أي تنسيق بينه وبين الجيش الوطني، قائلًا:“لا يمكن دخول طرابلس، خاصة في ظل وجود قوة قادرة على المواجهة.. وفي حال عزم الجيش بقيادة حفتر على الدخول سيتم تدمير العاصمة“.

وأضاف الطويل:“تجلس قيادات المؤسسة العسكرية كلها مجتمعة وتتحاور، ونتفق بشكل على بسط السيطرة الأمنية في ليبيا.. عندها ستكون عملية توحيد المؤسسة السياسية أقرب من أي وقت مضى، ويمكننا أن نجبر القيادة السياسة على توحيد الصف من خلال هذا الإجراء“.

ولفت الطويل، إلى أن هناك محاولات لتوحيد المؤسسة العسكرية، في الوقت الراهن، لكن ”ما يحول دون ذلك هو عدم توحيد المؤسسة السياسية في الشرق والغرب“.

وحذَّر ممّا قال إنها:“ضغوط خارجية، على المجلس الرئاسي، تؤثر على صناعة القرار في الغرب، كما هي مؤثرة بصنع القرار في الشرق، وهي آفة الأزمة في ليبيا“، بحسب تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com