منظمة حقوقية تتّهم الحكومة التونسية بمحاربة ”المثلييّن“ – إرم نيوز‬‎

منظمة حقوقية تتّهم الحكومة التونسية بمحاربة ”المثلييّن“

منظمة حقوقية تتّهم الحكومة التونسية بمحاربة ”المثلييّن“

المصدر: منى السالمي-إرم نيوز

طالبت منظمة ”هيومن رايتس ووتش“ الحقوقية، الحكومة التونسية بوقف محاولتها ”محاربة“ الجمعيات المثلية، وذلك على خلفية حكم قضائي تقدّمت به ضدّ جمعية ”شمس“ التي تدافع عن الأقليات الجنسية.

وقالت مديرة مكتب هيومن رايتس ووتش في تونس، آمنة القلالي، في بيان، إنه إذا أُغلقت الحكومة التونسية المنظمات التي تدافع عن الحقوق وعن الأقليات الجنسية، ستتعرّض سمعة تونس كواحة للحرية والديمقراطية في المنطقة إلى ضربة كبيرة“، حسب قولها.

وذكرت المنظّمة أنّ جمعية ”شمس“ سُجّلت لدى السلطات التونسية في مايو/أيار 2015 كمنظمة غير حكومية تدعم الأقليات الجنسية والجندرية، مضيفة أنه في 4 يناير/كانون الثاني 2016، أمرت محكمة ابتدائية في تونس، جمعية ”شمس“، بتعليق أنشطتها لمدة 30 يوما استجابة لشكوى قدّمها الكاتب العام للحكومة بأنّ الجمعية تنتهك مرسوم الجمعيات.

وقالت المنظمة، إنّه في 23 فبراير/شباط 2016، قضت المحكمة بأنّ جمعية ”شمس“ لا تخالف القانون ورفعت التعليق مضيفة أنه في 20 فبراير/شباط 2019، استأنف الكاتب العام للحكومة المكلف بنزاعات الدولة الدعوة وستُعقد جلسة الاستماع في 1 مارس/آذار.

و أفادت المنظمة بأنّ طلب الاستئناف الذي قدمته الحكومة يدَّعي أن هدف جمعية ”شمس“ المعلن في نظامها الداخلي بالدفاع عن الأقليات الجنسية، يتعارض مع ”القيم الإسلامية للمجتمع التونسي الذي يرفض المثلية الجنسية ويحظر مثل هذا السلوك الدخيل“، حسب قولها.

يشار إلى أن نشاط جمعية شمس خلف جدلا وكشف أعضاء فيها في تقرير لأحدى القنوات التلفزية بأن حياتهم باتت مهددة وسبق للمجلس النقابي الوطني للأئمة أن رفع عليها قضية

وأعلنت الجمعية ، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ،أن بعث الراديو تم بدعم من السفارة الهولندية ونظمت بالمناسبة حفلا للإعلان عن إطلاقه

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com