الجزائر.. الجنرال غديري يشكو ”تحرش“ وزارة الداخلية

الجزائر.. الجنرال غديري يشكو ”تحرش“ وزارة الداخلية

المصدر:   جلال مناد- إرم نيوز

اتهمت مديرية الحملة الانتخابية للجنرال المتقاعد، علي غديري، السلطات الجزائرية بالتضييق على داعميه والمتعاطفين معه، خلال عملية جمع تواقيع وملء اكتتابات الترشح لصالح اللواء الذي أعلن سابقًا عن بدء ”معركة مع النظام“.

وقال المحامي مقران آيت العربي، في بيان اليوم الإثنين: إن ”اللواء المتقاعد علي غديري يتعرض إلى تتبع وتقفّ يومي للأثر، من قبل مجهولين مستخدمين سيارات مموهة، كما تعرض بعض أفراد عائلته لإجراءات قمعية غير شريفة“.

وبعد سرده هذه المستجدات، قال آيت العربي: ”إن هذا الانحراف المؤسساتي لا ولن يثني من عزيمة المترشح وكذلك كافة أفراد حملته الانتخابية في مواصلة مسيرتهم النبيلة، وندين بشدة مثل هذه التصرفات التي تعود إلى زمن قد ولى“.

 وختم محامي الجنرال غديري بيانه بقوله: ”إننا نضع وزير الداخلية والجماعات المحلية أمام مسؤولياتهم؛ لتذكير الإدارة المحلية بالتحلي بواجب الحياد وفقًا لأحكام الدستور وقوانين الجمهورية، وتنبيه هؤلاء الأعوان بخطورة هكذا انحرافات وما قد ينجر عنها من مساءلات جزائية“.

ونفت وزارة الدفاع الوطني، في وقت سابق، أنباءً نشرها الإعلام الفرانكفوني الموالي للجنرال غديري، بشأن اعتقال 13 ضابطًا ساميًا في الجيش الجزائري؛ بسبب شكوك حول مساندتهم للمرشح المستقل للانتخابات الرئاسية المقررة في نيسان/أبريل المقبل.

وهددت الوزارة بملاحقة ”من يثبت ترويجهم للإشاعات والمساس بسمعة الجيش الوطني الشعبي ووحدته“ أمام القضاء، مع تأكيدها أن الجيش الجزائري مؤسسىة دستورية تلتزم الحياد وتقف على نفس المسافة بين كل المرشحين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com