السراج: الإرهاب والخروقات الأمنية لن تثنينا عن المسار الديمقراطي

السراج: الإرهاب والخروقات الأمنية لن تثنينا عن المسار الديمقراطي

المصدر: إرم نيوز

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي، فايز السراج، أنّ ”جرائم الإرهاب وعمليات التصعيد والخروقات الأمنية التي تحاول إجهاض العملية الديمقراطية في ليبيا، لن تثني الحكومة عن المضي قدمًا في المسار الديمقراطي الذي ارتضاه الليبيون“.

وأشار السراج، في كلمة له في الاجتماع الدوري للرابطة الوطنية للمجالس البلدية، الذي انعقد بالعاصمة طرابلس، اليوم السبت، تحت عنوان ”الإدارة المحلية بين الواقع والمأمول“، إلى أنّ الترتيبات الأمنية التي تنفذها حكومة الوفاق الوطني ”تمثل فرصة لبناء مؤسسات أمنية وعسكرية موحدة تحت سلطة مدنية، تعمل بعقيدة الولاء للوطن، والمحافظة على سيادته واستقراره“.

وبين أنّ ”ما تقوم به حكومة الوفاق من معالجة لملفات الأمن والاقتصاد والخدمات وتوفير الاحتياجات الأساسية للمواطن، وخطواتها في تنفيذ الترتيبات الأمنية تستهدف إرساء النظام العام“.

واعتبر رئيس المجلس الرئاسي، أنّ ”المجالس البلدية جاءت بإرادة الشعب وعبر صناديق الاقتراع، وهذا يدل على أن المسار الديمقراطي بدأ يتجسد واقعًا معاشًا، ولا يصح القفز فوق هذه الحقيقة أو الرجوع عنها، ويستحيل القبول بعسكرة الدولة“.

وأوضح، أنّ ”حكومة الوفاق الوطني، تعمل على أن تسود في المجتمع الليبي ثقافة السلام والانتماء والتسامح، والاعتراف بالآخر والقبول بالاختلاف في إطار الاحترام المتبادل“.

وتطرق إلى برنامج الإصلاح الاقتصادي، الذي يستهدف تصحيح تشوهات الاقتصاد الليبي، وما حققه من ”نتائج إيجابية تتمثل في تراجع العجز، وتحسن سعر العملة الوطنية، مع ضمان الأمن الغذائي والدوائي“، لافتًا إلى أنّ ”الإصلاحات الاقتصادية تعد قاعدة ضرورية لمرحلة البناء والتعمير“.

وقال السراج، إنّ ”نجاح هذه المرحلة يتطلب توفير بيئة مناسبة للتجارة والاستثمار من خلال تشريعات اقتصادية وإدارية ملائمة“.

وأشاد بالجهود المبذولة من رؤساء وأعضاء المجالس البلدية في ”لمّ الشمل وترسيخ الوحدة الوطنية ونبذ الفرقة وكافة أشكال التعصب“، وفق تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة