بعد استقالة 6 من نوابه..“نداء تونس“ يهوّن من التبعات و يحشد للانتخابات

بعد استقالة 6 من نوابه..“نداء تونس“ يهوّن من التبعات و يحشد للانتخابات

المصدر: تونس-إرم نيوز

هوّن حزب ”نداء تونس“ من مخاوف الاستقالات الأخيرة التي عصفت به، مؤكّدًا مضيّه قدمًا في حشد أنصاره و“ترميم“ هياكله استعدادًا للانتخابات الرئاسية والتشريعية المرتقبة، في خريف وشتاء العام الجاري.

وأكّد القيادي في حزب ”نداء تونس“، رضا بالحاج، أن استقالة 6 نواب من الكتلة البرلمانية لحزب نداء تونس، الثلاثاء، لن تؤثر على تحضيراته للانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة، ولمؤتمره الانتخابي المرتقب في شباط/فبراير المقبل.

وشدد على أنه لا علم له بأسباب استقالة 6 نواب من الكتلة البرلمانية لحزب ”نداء تونس“، مشيرًا إلى أنهم لم يُعلموا قيادة الحزب بالأسباب التي دفعتهم الى تقديم استقالتهم.

وعاشت كتلة حزب ”نداء تونس“ في البرلمان، الثلاثاء، على وقع موجة جديدة غير مسبوقة من الاستقالات تجسّدت في استقالة 6 نواب في يوم واحد.

وقال النائب المستقيل من كتلة البرلمانية لحزب ”نداء تونس“، طارق الفتيتي، خلال تصريح لـ“إرم نيوز“، إنه سيكشف عن أسباب الاستقالات في مرحلة لاحقة.

من جانبها، قالت القيادية في حركة ”نداء تونس“ سميرة الشواشي، خلال تصريحات صحفية، إنّ بعض نواب الاتحاد الوطني الحر عبّروا منذ الإعلان عن اندماج حزبي النداء والاتحاد الوطني الحر عن رفضهم لقرار الاندماج وتلاشي حزبهم وكتلتهم البرلمانية كليًا.

وأكّدت سميرة الشواشي، وهي قيادية في حزب الاتحاد الوطني، أن قرار الاندماج بين حزبي الاتحاد الوطني الحر، ونداء تونس، لم يكن محلّ إجماع منذ البداية.

يشار إلى أنّ حزب ”الاتحاد الوطني الحر“، قرّر الاندماج مع حركة ”نداء تونس“ منذ شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وذلك بعد فترة تقارب فيها مع كتلة ”الائتلاف الوطني“، الداعمة لرئيس الحكومة يوسف الشاهد.

وتسعى قيادات حزب ”نداء تونس“، إلى عقد أول مؤتمر انتخابي للحزب الشهر المقبل، بهدف ”إحياء“ الحزب الذي أسسه الباجي قائد السيسي، قبل أن تضربه في الآونة الأخيرة عاصفة استقالات وانقسامات بسبب الموقف من رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد.

وحدّد حزب نداء تونس، موعد انعقاد المؤتمر الانتخابي الأول للحزب قبل نهاية شهر شباط/ فبراير المقبل، حيث شكل لجنة تشرف على إعداد المؤتمر المرتقب.

وسيعقد المؤتمر بعد مرور حوالي 7 أعوام على إعلان تأسيس حزب ”نداء تونس“، في يونيو/ حزيران 2012، من قبل الباجي قائد السبسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com